الخميس30/3/2017
م19:41:37
آخر الأخبار
مقتل سوريين اثنين من تنظيم داعش واصابة ثالث بجروح بالغة جراء انفجار في لبنانشعبة المعلومات اللبنانية توقف احد المنتمين الى داعش ويعمل على تسهيل انتقال إرهابيين للإلتحاق بالتنظيم في سورياهذا ما تريده اسرائيل من العرب...وما يريدونه من تل أبيب...بقلم عباس ضاهر«عرب واشنطن» لبّوا نداءات ترامب: نحو «مصالحة تاريخية مع إسرائيل»!انباء عن تسوية شاملة تُقفل معادلة «كفريا والفوعة ـ الزبداني ومضايا»مجلس الشعب يناقش عددا من مشاريع القوانين منها تعديل الرسم القنصلي لمنح وتجديد الجوازات ووثائق السفر للمواطنين خارج سوريةالرئيس الأسد يصدر مرسوماً يقضي بتعديل الحكومة يشمل وزارات العدل والاقتصاد والتنمية الإداريةمنصة موسكو تحذر من فشل "جنيف - 5" بسبب خضوع دي ميستورا لضغوطاتبوتين.. لتوسيع التعاون مع واشنطن بشأن سوريةزاخاروفا: مستعدون للعمل مع الجميع من أجل التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة في سورية والقضاء على الإرهابتفاؤل بمرسوم التعديل الحكومي …"سيريامود" ينجح بتوقيع مئات العقود التصديريةتركيا تنسحب من سورية أم تتجه للتخريب؟ ...ناصر قنديلعون لقمة "الميت": عودوا للعقل ....تركيا تحاول رفع سعرها شمال سورية بالتلويح بالفوضى عبر إعلان نهاية عمليتهايلجأ إلى حيلة شيطانية لاختبار سلوك زوجتهمحكمة ايطالية برأت رجلا متهما باغتصاب امرأة لأنها لم تصرخمشاهد تدحض خبر جبهة النصرة حول عملية انتحارية في قمحانة بالفيديو - خداع مسلحي حي الوعر في حمص تحضيراً لاستغلالهم!مصدقات التخرج تهدد بحرمان الطلاب من مسابقة التربية!استخدام مواقع التواصل الاجتماعي داخل الحرم المدرسي ممنوعتيلرسون من أنقرة: وضع الرئيس السوري يقرره الشعب السوريالجيش العربي السوري يقضي على إرهابيين من “جبهة النصرة” بريف حمص ويحبط هجوماً إرهابياً على نقطة عسكرية بريف السويداءالإسكان تنفذ 30 ألف شقة بقيمة 55 ملياراً … عبد اللطيف: لا زيادة على تكاليف المساكن التي أنجزت قبل الأزمة ولم تسلم لأصحابها 25 الف شقة سكنية قيد الإنجاز في دمشقالصداع النصفي.. خطوات بسيطة للتخلص من الألمبق الفراش - ضيف ثقيل يعشش في المنازل دون استئذان.... فما هي أضراره؟ وكيف يمكن اكتشافه والتخلص منه؟أخيراً .. سيرين في دمشقالقائمة الكاملة لأبطال "فوضى"بريطانية وجدت ماسة في بيضة مسلوقةمجلس الشورى السعودي ينفي السماح للمرأة بقيادة السيارة"أسلحة من الجحيم" روسية ضد الإرهابيين (فيديو)8 أضرار تسببها الهواتف الذكية«قمّة الميت»... ماذا تقدّم للأمة والمنطقة؟ ....د. أمين محمد حطيطقمة «الميت»!

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

حوادث وجرائم و محاكم >> بالتفاصيل: "عاهرة" قامت بتقطيع عشيقها وتوزيع جثته على براميل القمامة في لبنان !

ليس سيناريو فيلم أجنبي من نوع الـ"أكشن" أو الـ"رعب"، إنّها جريمة قتل مروّعة حصلت في لبنان.. الرأس المدبّر لها، "مومس" إمتهنت الدعارة السرية، شاركها فيها رفيقاها، فأقدموا بدمٍ بارد وبهدوء أعصاب منقطع النظير، على قتل العشيق الأول للفتاة، وتقطيع جثّته إرباً إرباً وغسل أشلائها وتوضيبها في أكياس سوداء قبل رميها في عدد من مستوعبات النفايات.

فصول الجريمة تكشّفت بعد قيام عمّال شركة "سوكلين" بإفراغ حاوية للنفايات في محلّة الأوزاعي، حيث عثروا بداخلها على كيس أسود يحتوي على كفّ يد إنسان، فتمّ فرز جميع أكياس النفايات، حيث عُثر داخل أربعة منها على أجزاء جثّة مقطّعة تبيّن أنّها تعود للمغدور مصطفى ناصيف السعد من التابعية السورية.

نتيجة التحقيقات تبيّن أنّ علاقة كانت تربط المغدور بالمدعى عليها فاطمة جمال (35 عاما، سورية) التي تمتهن الدعارة، تخلّلها خلافات بينهما وتهديدات متبادلة، حيث انتقلت المدعى عليها للعيش مع صديقها الجديد علي الخلف (27 عاماً) وشرعا بالتّخطيط لقتل "مصطفى" والإستيلاء على أمواله.

في إحدى ليالي الربيع، وبعدما إكتمل سيناريو التخلّص من المغدور، قام علي الخلف باستدراجه إلى منزله في محلّة الأوزاعي، وأغراه بوجود عشيقته فاطمة التي تنتظره بشوق، وبالفعل لبّى "مصطفى" الدعوة بحسب الاتفاق. ما إن وصل الأخير حتّى استقبله "علي" وأدخله إلى المنزل حيث كان يختبئ مواطنه أحمد البوشي، فأوصد الباب وأقدما على قتله عبر طعنه بسكين حادّ، كانت فاطمة أحضرتها مسبقاً لتنفيذ الجريمة.

ما إن تأكّد الجناة من أنّ المغدور لفظ أنفاسه الأخيرة، جرّدوه مما يحمل من أموال، وعمد "علي" وأحمد" على تقطّيع جثّته وغسّل أشلائها وتوزيعها داخل أكياس من النايلون، ثم نقلا الأكياس ليلاً وألقياها في عدد من حاويات النفايات، بعدها عادا الى المنزل وعملا على إزالة آثار الدماء منه.

لم تنته فظاعات العصابة الإجرامية عند هذا الحد، إنما أخذ المجرمان مفتاح منزل المغدور وتوجّها إليه ، فدخله أحمد البوشي بواسطة المفتاح المسروق، وقام بتهديد زوجة المغدور بواسطة سكين إتماماً للسرقة، فيما تولّى "علي" الحراسة من الخارج ولما انتهيا من فعلهما فرّا هاربين.

لم تمضِ ساعات قليلة على الجريمة حتى اكتُشف أمرها ولمّا علمت "فاطمة" بذلك، إتّصلت بصديقها "علي" طالبة منه الإتصال بها فوراً من هاتفٍ آخر، وعندما فعل أخبرته بأمر إكتشاف الجريمة وطلبت منه التواري عن الأنظار وعدم الإجابة على إتصالات أحد.

ونتيجة التحقيقات المكثّفة التي قامت بها الأجهزة الأمنية تمّ إكتشاف الجناة وتوقيفهم بعد رصد أماكن تواجدهم من خلال "داتا" الإتصالات ورمز هواتفهم الخلوية، فتبيّن أن "فاطمة" و"علي" يُقيمان على الأراضي اللبنانية بصورة غير مشروعة. وقد اعترف الجانيان "علي" و"أحمد" في التحقيقات الأوليّة والإستنطاقيّة بإقدامهما بالإشتراك في ما بينهما على قتل مصطفى السعد، فيما أنكرت "فاطمة" ما أُسند إليها لهذه الجهة.

محكمة الجنايات في جبل لبنان، وضعت يدها على القضية وباشرت بمحاكمة الجناة، بالاستناد الى قرار إتهامي طلب لهم عقوبة الاعدام، بعدما إتهمهم بإرتكاب جريمة القتل عمداً وعن سابق تصور وتصميم.

لبنان24



عدد المشاهدات:2595( الثلاثاء 06:29:37 2016/12/27 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 30/03/2017 - 6:37 م

فيديو

العثور على معمل لتصنيع هياكل وهمية لآليات عسكرية في تدمر 

كاريكاتير

الاعلام الحربي

تابعنا على فيسبوك

شاهد .. سيدة ترفض مساعدة خادمتها وتصور سقوطها من الطابق7 “بالفيديو”: شجار عنيف بين سيدات خليجيات في طائرة سعودية بالفيديو ..حرق هندية حية لاحتجاجها على قطع الأشجار «شاهد» اشتاق لزوجته وهو في الطائرة .. فكذب على طاقمها أنها “توفيت” وأجبرهم على الهبوط! بالصور.. قادة عرب "ناموا" في قمة البحر "الميت"! قمة البحر"الميت": لحظة سقوط الرئيس اللبناني ميشال عون أرضا لحظات قبل الكارثة لو لم تُسجل بالصدفة، لم يكن ليصدقها أحد..!! المزيد ...