الاثنين26/6/2017
ص2:58:47
آخر الأخبار
مع تصلب أردوغان في دعم قطر.. بوادر تأزم في العلاقات السعودية التركية"داعش" ينحر 7 مدنيين كذبائح العيد في كركوكانتحاري من "داعش" يفجر نفسه وسط تجمع لقادته غربي الأنبارقوات أمريكية تنتشر بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا والأردنبتوجيه من الرئيس الأسد.. العماد الفريج يزور إحدى الوحدات العسكرية في المنطقة الجنوبية -فيديوالسيد الرئيس بشار الاسد يؤدي صلاة عيد الفطر في رحاب جامع النوري وسط حماهالرئيس الأسد يتلقى عددا من برقيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الفطر المباركالمهندس خميس خلال جولة في سوق الميدان: الحكومة وبتوجيه من الرئيس الأسد حريصة على تأمين المستلزمات الأساسية للصناعات بتكلفة أقلالرواية الروسية لهجوم العدو الإسرائيلي على مواقع في القنيطرة؟!بالفيديو ...عملية دهس لمحتفلين بعيد الفطر في مدينة نيوكاسل البريطانيةألمانيا تصدر أوراقا نقدية بقيمة صفر يوروتحسن في إمدادات الطاقة وعودة المنشآت للإنتاج مع استعادة الجيش لمعظم حقول الوسطى: مؤشرات التفاؤل ترتفعخبير: سر (المثلث الاستراتيجي) الذي سيكون الطريق للإجهاز بشكل نهائي على داعشآل سعود.. وساعة الرحيل .....بقلم: عصام سلامةبدافع الغيرة رجل سوري يطعن زوجته 20 مرة ويقتلها، والعقوبة السجن لمدة 12 سنة!إدانة أميرات خليجيات بمعاملة مستخدمين كالعبيد في بلجيكاأَعلَن ابتعاده عن العمل السياسي..مقدسي : ما يُحاك لسوريا "قذر" ولن أشارك فيه"داعش" يحرق أحد عناصره بعدما رفض قتل أسرتهإعلان أسماء المقبولين للتقدم إلى مسابقة المصارف العامة في 15 و22 تموزفتح باب القبول لمتفوقي التعليم الأساسي بالمركز الوطني للمتميزين ماذا يحدث في ادلب، وما قصة التفجيرات هناك؟مقتل العشرات من داعش في ضربات جوية سوريةتحضيراً لمرحلة إعادة الإعمار.. سورية تبحث مع إيران وجنوب افريقيا التعاون في قطاعات السكن والطاقة والكهرباءإسكان حلب: تخصيص 1739 مسكنا للمكتتبين على المشاريع السكنيةكعك العيد.. كيف نتناوله دون إضرار بالصحة مشروبات لتنظيف الجسم وإزالة السموم في رمضانتوقيف المغنية اصالة نصري في مطار بيروت...وهذه نتيجة فحص المخدرات الذي خضعت له؟ "الهيبة" 2018 من دون أحد أبطاله.."ساحر النساء" يتغزل في ميلانيا ترامبمقتل خمسة أشخاص في حديقة مائية بتركيامعلومة مذهلة ستسعد عشاق Appleإنتبه.. هذه الأجهزة تستهلك الكهرباء وهي مطفأة وتزيد من فاتورتك!الهيئة الشعبية لتحرير الجولان في ذكرى تحرير القنيطرة: النصر حليف الشعوب المناضلةالوزير السيد: النصر على الإرهاب بات قريبا.. تخفيف معاناة أسر الشهداء والجرحى والمهجرين

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

ســـوريــة الآن >> اخيرا" انكشف الغطاء ....بيان لغرفة عمليات حلفاء الجيش السوري

صرح مصدر أمني من غرفة العمليات تعليقا على الغارة الاسرائيلية الاخيرة في سوريا واطلاق صواريخ اعتراضية باتجاه الطائرات الاسرائيلية بما يلي :

...وأخيرا انكشف الغطاء وانجلت الحقيقة، وبعد سلسلة طويلة من الاعتداءات الصهيونية على الأراضي السورية التي طالت مواقع وقواعد للجيش السوري وحلفائه بذرائع شتى، ها هي "اسرائيل" ترتكب الخطأ الفادح بضربها فجر اليوم الجمعة أحد المواقع العسكرية على اتجاه تدمر في ريف حمص الشرقي حيث تدور معارك عنيفة مع مسلحي تنظيم داعش. 

لقد كانت "اسرائيل" تدّعي دائما أنها بعيدة تماما عن الأحداث في سوريا، وأنها تقوم بضرب شحنات اسلحة ومستودعات لحزب الله داخل الأراضي السورية، لكننا رأينا وشهدنا اكثر من مناسبة، انها وجهت ضربات لقواعد الجيش السوري على حدود الجولان وفي ريف القنيطرة ودائماً بالتزامن مع تلقي المجموعات المسلحة ضربات موجعة من الجيش السوري وحلفائه، بهدف تقديم الدعم المباشر لهذه المجموعات، أو رفعاً لمعنوياتها او تقديم الرعاية الصحية لعدة الاف من جرحى المسلحين وهو ما افتخرت به "اسرائيل" علنا في أكثر من مناسبة. 
ان هذا العدوان السافر الجديد يندرج في سياق سياسة واضحة تعتمدها "اسرائيل" وراعيتها الكبرى الولايات المتحدة الاميركية، وتعتمد توجيه ضربات تظن انها ستضعف الجيش السوري وتوفر الفرصة الملائمة للمجموعات المسلحة للاستفادة منها، كما حصل في دير الزور وفي تدمر سابقا، والمستفيد الظاهر دائما هو تنظيم داعش الذي تتشدق واشنطن وتل ابيب بتصنيفه ارهابيا . 
إن عملية القصف الارهابية الاخيرة في ريف تدمر لهي خير دليل على دور "اسرائيل" الرئيسي في المؤامرة التي تستهدف محور المقاومة في سوريا، ومثال فاضح على مدى ارتباطها الوثيق ودعمها المتواصل للمجموعات الإرهابية خصوصاً تنظيم داعش الذي يتراجع متقهقراً امام تقدم الجيش السوري بعد تحرير تدمر وطرده "الدواعش" منها ومتابعته التقدم في ريفها الشرقي وبلوغه مناطق النفط في البادية السورية. 
امام هذه الانجازات، لم يكن أمام "اسرائيل" إلا التدخل المباشر علّها تستطيع وقف هذا التقدم السريع للجيش السوري وحلفائه ومساعدة تنظيم داعش وتوفير فرصة جديدة له لالتقاط أنفاسه بعد تكبيده خسائر كبيرة في الارواح والمعدات وتقلص مساحة سيطرته سواء في سوريا أو في العراق الشقيق.
الاعلام الحربي



عدد المشاهدات:7740( الجمعة 18:32:08 2017/03/17 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/06/2017 - 12:10 ص
كل عام وانتم بخير

  اعاده الله عليكم بالخير والسلامة والنصر القريب وتحرير كل شبر من أرض الوطن الغالي 

 

فيديو

مشاهد من تصدي وحداتنا لهجوم جبهة النصرة في محيط مدينة البعث بريف القنيطرة

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...أرنولد وماكرون يسخرون من ترامب على طريقتهم الخاصة بالفيديو: كيف أنقذت هذه الفتاة نفسها من الاغتصاب؟! “اغتصب” حمارًا عدة مرات.. وهذه عقوبته واقعة نادرة .. حيّة سامة تلدغ فتاة في فمها "لم تمت ووقع لها ما هو أغرب" بالفيديو.. تشاجر مع زوجته فقلب حافلة ركاب! بالفيديو... موظف متهور ينتقم من مديره بهذه الطريقة!! بالفيديو...تمساح ينقض على رأس رجل بشكل مريع المزيد ...