الجمعة 24/10/2014 14:58:49 م
   جنبلاط: لم أراهن على سقوط النظام السوري     باحثان غربيان يحملان السعودية مسؤولية نشر التشدد والتطرف في العالم     وزير الخارجية العراقي: ’’داعش’’ جاء من دول ديمقراطية عدة تشهد أجواءً من الحرية     فضيحة جديدة للتحالف... طائرات أميركية تلقي العتاد لمسلحي «داعش» في جلولاء      عين العرب وليست كوباني ...بقلم ناصر قنديل      مسؤول روسي: موسكو مستمرة في دعم الحكومة السورية      تركيا تلقي باللائمة على حليفتيها فرنسا وبريطانيا بشأن تدفق المتطرفين إلى سورية     المعلم لـ كاغ: سورية حريصة على أن يتم التعامل معها كدولة طرف في اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية     إردوغان: مقاتلون من "الجيش السوري الحر" يعبرون إلى عين العرب ...ومسؤولين اكراد ينفون     حزب الأحرار النمساوي: مملكة آل سعود من البلدان الأخطر تهديدا على الحريات     الحلقي: إعداد خطط لمواجهة تحديات الإغاثة للعام القادم     الساعور وكبور ودعدوش أعضاء في غرفة صناعة دمشق     بالتفاصيل: هكذا أسقطت «قوات النمر» اسطورة «مورك»     الاخبار اللبنانية : الجولاني يُهزم في مورك     محتال يدعي "الغيبوبة" سنتين للتهرب من المحاكمة بتهمة السرقة!؟     دبي: مخمور يسرق منزل موظف ويُقبِّل زوجته النائمة!     سوق دمشق للأوراق المالية تعقد الاجتماع السنوي لهيئتها العامة.. وزير المالية: الاستثمار في السوق الأفضل لضمان الأموال      خبير اقتصادي سوري: انتصارات الجيش السوري من أهم العوامل التي حمت الليرة السورية     "داعش" يقطع راس امرأة قتلت عنصراً منه حاول اغتصابها     بالفيديو: «داعش» يستولي على أسلحة ألقتها طائرات التحالف في عين العرب     التعليم العالي تطلب الجامعات الخاصة التقيد بالرسوم     جامعة دمشق تصدر مفاضلة القبول لبرامج التعليم المفتوح     المبادرة للجيش السوري.. من حماه إلى درعا والجولان     الجيش يبادر في دير الزور ويوسّع الطوق الآمن في الحسكة     صور وفيديو/ فولكس فاجن تزيح الستار عن جيتا 2015 الجديدة     صور وتفاصيل/ تويوتا تكشف رسمياً عن كامري 2015     الحلقي يفتتح المرحلة الأخيرة من مشروع السكن الشبابي والادخار السكني في حمص     بالصور.. أفضل مبنى للعام 2014     4 أشياء تساعد جسمك على اجتياز الشتاء بسلام!     8 أطعمة نتناولها يوميا بشكل خاطئ     خنزير يقفز من شاحنة متوجهة الى المسلخ بالصين     ماريجوانا مجاناً لمن يدلي بصوته في انتخابات كاليفورنيا     راغب علامة يكشف عن طريقة سحرية للقضاء على "داعش"     راغب علامة لهيفاء وهبي : أنت حبيبة قلبي وأحلى منك ما في     "فيسبوك" يفضح أسترالياً متزوج من 5 فتيات وخطيب لـ 7 أخريات     بريطانية تنفق 7000 دولار لتحصين منزلها ضد "الواي فاي"     إطلاق 3 إصدارات من "غالاكسي نوت 4" بشريحتي اتصال     روسيا بصدد تصنيع رصاصة ذكية موجهة ذاتيا     ارتدادات انجاز مورك تصل الى الحدود التركية ....حسين مرتضى     الخارجية: السياسات الأوروبية شجعت على التطرف ونشر الإرهاب وعدم الاستقرار في الشرق الأوسط   آخر الأخبار
اّخر تحديث  24/10/2014 - 2:58 م
صباح الخير سورية
منحة جامعة القلمون الخاصة

مقالات مختارة
اهم الاحداث المحلية

خبر جديد
كاريكاتير

صورة وتعليق

الصورة لـــ موزة زوجة بغل قطر وزوجة حرامي حلب وتركيا في زيارة لمهجري سورية ...

ترتيب موقعنـــا عالميــــا

 

تابعنا على فيسبوك

هكذا تهاوى ريف القصير أمام ضربات الجيش السوري ...حسين مرتضى

هذه الجملة تختصر المعارك الدائرة في ريف القصير الغربي، بعد سقوط كل خطوط التماس التي خلقها المسلحون في تلك المنطقة، والتي تعتبر منطقة تداخل جغرافي وديمغرافي بين وسط سورية ومنطقة الهرمل اللبنانية.

منطقة القصير في ريف حمص، هي منطقة سهلية ممتدة الأطراف، وواسعة من حيث المساحة، يتخللها مرتفع استراتيجي في الريف الغربي هو تل النبي مندو، وحاجز يطلق عليه حاجز "14" في الريف الشرقي لمنطقة القصير ويشرف على معبر جوسية الحدودي.

بدأت حملة التنظيف لمناطق ريف القصير الغربي، بشكل مفاجئ للمجموعات المسلحة و"جبهة النصرة" التي كانت تتمركز في تلك البلدات وصولاً الى الحدود اللبنانية. كانت عملية خاطفة، لها أهداف محددة. بدأت طلائع الجيش السوري بالوصول إلى ريف القصير عبر طريق دمشق حمص، لما يحمله هذه الطريق الدولي الذي يربط دمشق العاصمة بمدن الساحل السوري طرطوس وبانياس وجبلة ثم اللاذقية.


ارتال من قوات المشاة تتقدمها وحدات الهندسة التي بدأت بتفكيك العبوات الناسفة في مداخل القرى والبلدات، لتبدأ عمليات الاقتحام للبلدات والقرى، ضمن تكتيات جديدة، لم تعتمد بشكل كلي على طرق الحرب الكلاسيكية المعتمدة لدى الجيوش النظامية، بل اعتمدت على الضربات الخاطفة والسريعة، لوحدات المهام الخاصة، التي تعاملت مع كل هدف على حدة وبشكل منفصل عن الأخر.

بدأت العمليات بسيطرة الجيش السوري على قرية آبل، لقربها من الاوستراد الدولي دمشق حمص، وبسرعة خاطفة استطاع الجيش السوري دخول البلدة رغم التحصينات القوية التي بنتها "جبهة النصرة"، لتكون فاتحة التقدم نحو ريف القصير الغربي والجنوبي، كون القرية تتصل بمدينة القصير، ومنها نحو الحدود اللبنانية، وتحديداً منطقة عرسال التي أصبحت قاعدة متقدمة لإمداد المسلحين في تلك المنطقة بالسلاح والمسلحين. انتقل الجيش السوري من بلدة آبل للسيطرة على تل النبي مندو، ذلك التل الاستراتيجي الذي يشرف على ريف القصير وصولاً إلى الحدود اللبنانية، ومن يسيطر على تل النبي مندو، يفرض شروط وايقاع المعركة، وهذا ما حصل.


السيطرة على تل مندو فتحت الطريق امام السيطرة على قرى اخرى

تقدم الجيش السوري ضمن ايقاع مضبوط، وحركة القوات كانت ضمن تنسيق عال، ليدخل القرى والبلدات في ريف القصير الجنوبي الغربي والغربي تباعاً. عنصر المفاجئة كان الأبرز في المعركة، خاصة أن تكتيكات الجيش هذه المرة لم تكن كلاسيكية، كون المسلحون كانوا يعتقدون أن المعركة ستبدأ بدخول مدرعات الجيش السوري، فبدأو بتفخيخ وتلغيم الطرق المؤدية للقرى، لتتقدم وحدات الهندسة تحت غطاء ناري وتفكك جميع العبوات، لتفتح الطريق امام قوات المهام الخاصة، ما أربك المسلحين وجعلهم يتخبطون.

ليصبح ريف القصير الواقع غرب نهر العاصي تحت سيطرة الجيش السوري، وينجح بقطع طرق وخطوط الإمداد للمسلحين من الأراضي اللبنانية، سواء لجهة البقاع أو الشمال اللبناني، ويستمر في فرض حصار على المسلحين المتمركزين في مدينة القصير، التي كانت تشكل نقطة مركزية في تدفق السلاح والمسلحين نحو الداخل السوري، والقرى التي قام الجيش بتمشيطها. كانت عبارة نقاط وصل بين الاستراد الدولي ومدينة القصير والحدود اللبنانية، ليستمر الجيش السوري في استعادة السيطرة على كامل الضفة الشرقية لنهر العاصي، ما يمنع مقاتلي القصير من الوصول إلى مدينة حمص وريف دمشق الشمالي.

تكتياكات الجيش السوري فاجأت الجماعات المسلحة

الجدير ذكره أن المسلحين حاولوا طرد أهالي تلك القرى، لتتحول إلى معسكرات ومواقع تابعة لجبهة النصرة، كون تلك البلدات تمتد حتى منطقة جوسية ومشاريع القاع، التي تعتبر نقاط تمركز للمسلحين وتدريب وعلاج للمسلحين قبل نقلهم إلى الداخل السوري، عبر معابر غير شرعية، تمتد على طول سلسلة الجبال لبنان الشرقية ومنطقة القصير وصولاً إلى تل كلخ.

واللافت أن معنويات جنود الجيش السوري عالية، نظراً لنجاح الخطط الموضوعة للعملية وتحقيقها لأهدافها، بشكل دقيق ومدروس، بعد التنسيق الدقيق بين وحدات الجيش المختلفة المشاركة في العملية، التي تعتبر من أهم المعارك الاستراتيجية للجيش السوري بعد انجاز الطوق الامني في ريف دمشق، وعملية تطهير مناطق جنوب وشرق حلب.

سورية الآن - العهد



   ( الثلاثاء 2013/04/23 SyriaNow)  
التعليقات
الاسم  :   أحمد (مصر)  -   التاريخ  :   25/05/2013
على الجيش السورى ألا يكتفى بسحق هذه العصابات البدوية الإسلامية الحقيرة بل يجب التنكيل بهم شر التنكيل علناً امام الإعلام جزاء للفظائع التى إرتكبوها بسوريا .... وكلمة لبشار (راجل من ظهر راجل) وعقبال رفاقهم الكلاب اللى بيحكموا مصر الآن

الاسم  :   ليث  -   التاريخ  :   26/04/2013
الله حي رجال ابطال والله ابطال عليكم بهم هؤلاء القتله الارهابين

الاسم  :   al,,dip,,  -   التاريخ  :   24/04/2013
alahhhhh,,o,,al,,,,assd,,,

الاسم  :   muaten sure  -   التاريخ  :   24/04/2013
naaaaaaaaaam alf naam le jaish arabe sure al jabaar

الاسم  :   فاديه  -   التاريخ  :   24/04/2013
الله وياكم يالجيش العربي السوري ضد الارهابيين المكون من أغلب الدول ، وياريت تحافظوا وتحرسوا الاماكن المحررة منكم لكي لا تقع مرة أخرى في يد الارهابين لا بارك الله فيهم

الاسم  :   [email protected]  -   التاريخ  :   24/04/2013
من نصر الى نصر انشاء الله 0 الله يحمي سوريا وشعبا وقائدها المغوار

الاسم  :   أحمد  -   التاريخ  :   24/04/2013
هذا هو جيش الله وجيش الحق وجيش الأمن وجيش السلام. جيش سوريا الأسد .هذا هو الجيش العربي السوري الذي لقن ويلقن أعداء الحرية والبشرية دروسا سوف تكتب على مر العصور..من كان يريد الحور العين كما يدعون فليأتي إلى سوريا والجيش العربي السوري كفيل بأن يحقق لهم مايشتهون..جيشنا حبنا وفخرنا وعرضنا وشرفنا..إن الله يقف مع الحق ولن يصلح عمل المفسدين..

الاسم  :   makhoul  -   التاريخ  :   24/04/2013
god hlep you too keep going you are the bast one solders god blass anen

الاسم  :   makhoul  -   التاريخ  :   24/04/2013
god hlep you too keep going you are the bast one solders god blass anen

الاسم  :   ساميا  -   التاريخ  :   24/04/2013
ايها الجيش العربي الاصيل نريد منك المزيد الله يحميكم ايها الجنود الاوفياء

إن التعليقات المنشورة لاتعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع "سوريا الآن" الذي لا يتحمل أي أعباء معنوية أو مادية من جرائها
ملاحظة : نعتذر عن نشر أي تعليق يحوي عبارات "غير لائقة"
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق   عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية    مشاركة  

من المحـافـظـــات
من هـنــا وهـنـــاك


بالفيديو.. هكذا كانت كيم كارداشيان المراهقة قبل الشهرة وعمليات التجميل

فيديو: تمساح يسرق غزال صغير من مجموعة من الكلاب المتوحشة

"سيلفي" لسعودي تكشف اختلاسه نصف مليون دولار

بالفيديو | شاهد اللصة الأكثر برودة تنفذ اغرب عملية سرقة لـ’’ آي فون 6’’

بالفيديو: نجاة سائق بأعجوبة من أغرب حادث مروري

بالفيديو.. عملية تجميل فاشلة لرينيه زيلويغر تغيّر شكلها تماماً

بالفيديو.. عاشق يعّنف اوباما: لا تلمس صديقتي وتتحرش بها
...اقرأ المزيد