السبت29/4/2017
ص6:24:44
آخر الأخبار
السيّد حسن نصرالله يطلّ..الغارديان: انشقاق في صفوف "داعش" وهروب عبرالحدود التركيةحريق في أحد مباني رئاسة الوزراء الأردنيةبعد توقف 16 عاما...دولة خليجية تعود للعمل بنظام التجنيد الإلزاميالنظام التركي ينفذ عدوانا على منطقة رأس العين بريف الحسكة يسفر عن انقطاع المياه على عشرات التجمعات السكنية ووقوع أضرار في صوامع الحبوبالرئيس الأسد لـ قناة تيليسور الفنزويلية: إيقاف دعم الإرهابيين من الخارج.. والمصالحة بين كل السوريين هو الطريق لإعادة الأمان لسوريامصدر عسكري : تعرض أحد المواقع العسكرية جنوب غرب مطار دمشق الدولي فجر اليوم إلى عدوان إسرائيلي بعدة صواريخ أطلقت من داخل الأراضي المحتلةالخارجية السورية: تقرير الاستخبارات الفرنسية مفبركوزير خارجية ألمانيا رفض تلقي مكالمة النتن ياهوتجربة “فاشلة” لكوريا الشمالية في إطلاق صاروخ بالستيدراسة اقتصادية: زيادة الرواتب وكسر الاحتكار لحل مشكلة الفجوة بين الدخل والاستهلاكالرئيس الأسد: دول «التحالف» لن تشارك في إعادة الإعمارإسرائيل والدور الجديد في السعودية والمنطقة ....بقلم تحسين الحلبيهل يستهدف الاميركيون الجيش السوري في دير الزور قبل داعش في الرقة؟ ...شارل أبي نادر خمسيني لبناني يغتصب طفلتين سوريتينحادثة مؤلمة ليلة الدخلة.. وفاة عروسين اختناقاً في الحمام وهكذا عثروا عليهم في الحمامقبيلة "الترابين" المصرية تحرق قيادي من "داعش" وتتوعّد بالمزيدبالصور.. أسلحة متطورة في سورياجامعة دمشق في طريقها لافتتاح فرع لها في الشيشانمواعيد بدء وانتهاء الامتحانات في سورية‏اغتيال الارهابي صلاح الدين أمير كتيبة البخاري "التابعة للقاعدة" ومرافقيه في ادلب أثناء صلاة المغرب بالخريطة: الجيش السوري و المقاومة اللبنانية يدخلون قرية "درة" الحدودية مع لبنان شمال غرب بلدة "سرغايا" في ريف دمشق الشمالي الغربي رئيس مجلس الوزراء يطلع على واقع العمل في مشروع ضاحية الفيحاء السكنية بريف دمشقتفاصيل "مشروع قانون للبيوع العقارية"جسم الإنسان ..قدرة مذهلة على العلاج الذاتيفي حال كنتم تعانون هذه الآلام بكتفكم فأنتم مصابون بـ..وفاة الفنانة السورية هالة حسني عن عمر ناهز 75 عاماً لهذا السبب تم الاستغناء عن المذيعة السورية زينة يازجي من "سكاي نيوز"شقة رئيس وزراء فرنسا تتعرض للسرقة!أم عمرها 37 عاما تنجب 38 طفلاهكذا تمنع التطبيقات الخارجية من اختراق وبيع بياناتك!بطاريات مصنوعة من الزجاجات المعاد تدويرها أقوى بـ 4 أضعاف من التقليدية«خطة الأقاليم الثلاثة»...ومصيرها في ظلّ الردّ السوري؟...العميد د. أمين محمد حطيطماذا تعني دعوة الظواهري للانتقال إلى حرب العصابات؟ ...بقلم حميدي العبدالله

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

الـــعـــالــم الآن >> روما تعيد لسوريا تمثالين مرممين دمرهما ،،داعش،،

تعيد إيطاليا لسوريا تمثالين نصفيين رممتهما بعدما دمرهما تنظيم "داعش" في مدينة تدمر، واصفة القطعتين بأنهما "التحفتان الوحيدتان اللتان خرجتا من سوريا" بصورة قانونية.

وقال وزير الثقافة الإيطالي داريو فرانشيسكيني الخميس 16 فبراير/شباط، إنه " أمر نتمسك به، هو موضوع الدبلوماسية الثقافية، حيث يمكن للثقافة أن تكون وسيلة حوار بين الشعوب، حتى عندما تكون الظروف صعبة".

وأضاف، عارضاً التمثالين النصفيين القديمين على الصحافة في مختبرات المعهد الأعلى للحفاظ على الآثار في روما، "في الوقت ذاته، الأمر يسلط الضوء على مهارات إيطاليا في ترميم الأعمال الفنية".

وبعد العمل أربعة أسابيع على ترميمهما، ستتسلم السلطات السورية في نهاية الشهر الجاري، التمثالين اللذين يعودان إلى القرنين الثاني والثالث.

وقال رئيس بلدية روما السابق فرانشيسكو روتيلي إن العملية هي "وسيلة لتكريم ذكرى" مدير الأثار السابق للمتاحف في تدمر خالد الأسعد، الذي قطع المسلحون الإرهابيون رأسه في آب/أغسطس عام 2015 وكان عمره 82 عاما.

ولفت روتيلي الذي أشرف على عملية الترميم، من خلال جمعية "إينكونترو دي سيفيلتا" (لقاء الحضارات)، إلى أن "الأسعد، وقبل مصرعه، تمكن من إخفاء مئات التحف الفنية، عدا هذين التمثالين النصفيين اللذين وقعا في أيدي عناصر داعش".

وسقطت مدينة تدمر عام 2015،  بأيدي المسلحين، ما أثار قلقا في العالم على المدينة التي يعود تاريخها إلى ألفي سنة، لا سيما وأن للتنظيم سوابق في تدمير وتحطيم آثار مدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، في مواقع أخرى سيطر عليها لا سيما في العراق.

وخلال فترة سيطرته على المدينة التاريخية ارتكب التنظيم أعمالا وحشية، ودمر آثارا عدة من بينها معبدا بعل شمسين وبل وقوس النصر وقطع أثرية في متحف المدينة، حيث يستمد التنظيم الإرهابي جزءا من تمويله من نهب قطع أثرية لا يدمرها كما يفعل عادة في عملية يصورها في أشرطة فيديو.

أوضح روتيلي أن التمثالين النصفيين اللذين حطم المسلحون وجهيهما بالمطارق، نقلا إلى روما عبر لبنان بعد تأمينهما في دمشق . وقال: "إن المبادرة ليس لها أي بعد سياسي من جانبنا لجهة دعم أحد، إيطاليا قامت بذلك وستقوم به أيا كان البلد الذي يقدم الطلب".

وتطلبت عملية الترميم شهرا كاملا عمل خلاله فريق من خمسة أشخاص على ترميم وجهي التمثالين، أحدهما لرجل والآخر لامرأة.

وأوضح فريق الترميم للصحافيين أنه أصلح وجه أحد التمثالين وكان الجزء الأعلى منه محطما بالكامل، فأعاد تشكيل القسم المدمر بواسطة آلة طابعة ثلاثية الأبعاد، وفق تقنية لم يسبق أن استخدمت حتى الآن في الترميم.

وثبت العلماء الجزء الجديد المصنوع من مسحوق النايلون الاصطناعي على الوجه بواسطة عدة قطع مغناطيسية، وأوضح أنطونيو ياتشارينو، أحد المرممين، أن "ذلك يجعل من الممكن تماما إزالته، طبقا للمبدأ القاضي بأن يكون من الممكن على الدوام العودة عن أي عملية ترميم".

وأضاف، "ما دمره داعش، قمنا بإعادة بنائه. إننا نخوض أيضا معركة إيديولوجية من خلال الحضارة".

المصدر: أ ف ب



عدد المشاهدات:618( الجمعة 17:49:24 2017/02/17 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 29/04/2017 - 6:24 ص

فيديو

من تقدم الجيش السوري في ريف دمشق الشرقي باتجاه بادية الشام بمساحة 20 كلم وعمق 6 كلم

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو ...الطبيب الهندي المعالج لـ"المصرية الأسمن في العالم" يرد على اتهامات شقيقتها علق رضيعته بحبل وشنقها في بث مباشر على فيسبوك سقوط مروع لطفلة من حافلة المدرسة شاهد.. إنقاذ بارع لفتاة حاولت الانتحار من شرفة مبنى بالفيديو...سيدة تفوز بسيارة بعد تقبيلها 50 ساعة بالفيديو: قتلى وجرحى بسبب رقصة مثيرة لفتاة روسية على رصيف الشارع لزوجة رئيس فرنسا المحتمل 7 أحفاد وابن يكبره بعامين المزيد ...