الأحد26/3/2017
ص10:13:55
آخر الأخبار
المونيتور: أملا في النجاة.. السعوديون يقفزون في عربة ترامب هندرسون و بوين: بـ 200 مليار دولار..ابن سلمان حصل على الضوء الأخصر من ترامب لتتويجه ملكاً على السعودية.حسني مبارك حراً لأول مرة منذ ست سنواتمجزرة في حي الموصل الجديدة .. وعدد القتلى بالمئاتهلال: محيط دير الزور سيكون خالية من الإرهاب قريباًالمهندس خميس لوفد طبي إيطالي: الشعب السوري لن ينسى لفتتكم الإنسانية لبلسمة جراح المرضىمصادر مقربة من الأمم المتحدة: وفد الجمهورية العربية السورية إلى الحوار السوري السوري في جنيف قدم ورقة لمكافحة الإرهاببدء عودة نحو 2000 عائلة مهجرة من منازلها بفعل الإرهاب إلى بلدة الذيابية بريف دمشقإيران...الإدعاءات الأمريكية عن المواجهة في الخليج اعتمدت على "تقارير كاذبة أو دوافع خفية"دي ميستورا يدعو إيران وروسيا والنظام التركي للحفاظ على نظام وقف الأعمال القتالية في سوريةالذهب يرتفع إلى 19500 ليرة لغرام 21 قيراطاً.. والصاغة تلزم محال الذهب بإبراز الشهادة الحرفية والترخيصأثار تسونامي رجال الأعمال الذين لم يسددوا قروضهم … 6150 متعثراً ممنوعاً من السفر.. وتحصيل 2.6 مليار ل.س هل سيكون الأردن منطلقا لحلف العدوان على سورية؟ ...بقلم : الباحث في الشأن السياسي طالب زيفا هل انهى صد هجوم دمشق عملية جنيف .. وما هي المفاجآت المقبلة في الملف السوري؟سعودي يرتكب جريمة مروعة في مصر؟ساطور وبركة دماء.. في إحدى الشاليهاتهكذا دحرت قوات الجيش السوري وحلفائه الإرهابيين في بلدة قمحانة في ريف حماة الشماليبالفيديو ..دبابة "تي-90" سورية تتحمل الإصابة بصاروخينوزارة التربية تدعو معلمي حلب للعودة لمركز عملهم الأصليوزارة التعليم العالي تعلن عن منح "للاناث فقط " مقدمة من جمـهوريـة الصين الشعـبيـة لدراسة المرحلة الجامعية الأولى في عدة اختصاصاتفشل عسكري وإعلامي لهجوم النصرة وفيلق الرحمن شرق دمشق....تقرير ديمة ناصيف دير حافر تفتح الطريق أمام الجيش السوري نحو مسكنة بوابة مدينة الطبقة25 الف شقة سكنية قيد الإنجاز في دمشقوزير السياحة يحدد ضوابط تقاضي بدل خدمات منشآت المبيت والفنادق السياحيةالأسبيرين يضاعف خطر الإصابة بنوبات قلبيةوثائق 'سرية' قد تقلب مفهومك عن السكرباسل خياط: خضعت لعملية تجميلية.. وكنت أغار على هند صبري قبل انفصالناجلال شموط للمختار : الدراما وسيلة تسلية , والممثل السوري " نقّاق "يترك حذاءه المحشو بالذهب في مطار دبي ويسافر حافياًتعرّفوا إلى صفات المدير “الضعيف” في العمل! «شاهد» هذه هي أخطر شجرة في العالم .. تتحول إلى سُمّ وتسبب العمى للأبد!!الأرض ستتعرض لعاصفة مغناطيسية شمسية غير مسبوقةهل تكون الرقة هي الفخ؟إعادة تشغيل «النصرة».. تمديد الحرب على سورية

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

حـديث الـنـاس >> الهدنة السورية: بنود مخفاة وتفسيرات متعددة

مع بدء العاصمة الكازاخية، أستانة، بإجراء التحضيرات اللازمة لاستقبال المباحثات السورية، بدأ العد العكسي لكل من موسكو وأنقرة لتحشيد الدعم الدولي اللازم لتعزيز حظوظ المؤتمر في الوصول إلى اتفاق يشكّل انطلاقة متينة لأي مباحثات مقبلة في جنيف.

مساعدات روسية لبعض القرى في محيط أحياء حلب الشرقية (وزارة الدفاع الروسية)

وبالتوازي مع النشاط الديبلوماسي للعاصمتين ضمن هذا الإطار، لم تكن ملامح اتفاق وقف إطلاق النار «شاملة» وفق ما تم الإعلان عنه، خاصة من الجانب التركي؛ فبينما استمرت الاشتباكات على العديد من الجبهات ضمن الخارطة السورية، خارج إطار «داعش» و«جبهة النصرة»، كشفت وثيقة تم تداولها عن الفصائل المسلحة التي وافقت ووقّعت على الاتفاق بشقيه الميداني والسياسي، أنّ توزع الفصائل على الأرض لا يشمل كامل الجبهات، إذ إن تلك الفصائل غير موجودة في الجبهة الجنوبية، على سبيل المثال، فضلاً عن رفض «حركة أحرار الشام» و«حركة نور الدين الزنكي» التوقيع على الاتفاق.

الحركتان اللتان تعدّان من أبرز الفصائل المسلحة في الشمال السوري، تناغم موقفهما مع الموقف الذي أعلنته «جبهة فتح الشام» ــ المستثناة أصلاً من الاتفاق ــ عن رفضها للهدنة بشكل كامل. وقد يشكّل هذا الرفض إشارة واضحة إلى أن الحركتين لن تسمحا بشقّ الصف مع «فتح الشام»، تحسّباً لأي تنسيق ميداني لاحق، قد تحمله الفترة المقبلة.
الجهود الديبلوماسية الروسية تجلّت اليوم بما أعلنه مندوبها لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين، عن أن بلاده وزعت مسودة مشروع قرار حول وقف الأعمال القتالية في سوريا، للتصديق عليه في مجلس الأمن. ولفت إلى أن «روسيا تأمل أن تجري عملية التصويت على المشروع والتصديق عليه بالإجماع صباح الغد (اليوم)».


الاتفاق يعطي روسيا «حصرية» الرد على الخروقات

وتوضح الوثائق التي تسربت حول الاتفاق أنه يعطي مهلة للمعارضة السورية لتشكيل وفدها بشكل مستقل حتى 16 كانون الثاني المقبل، على أن يبدأ العمل مع وفد الحكومة السورية في الـ23 من الشهر نفسه، لوضع «خارطة طريق لحل الأزمة السورية في أقرب وقت». الجانب الروسي أبدى رغبة واضحة في ضمّ العدد الأكبر من الدول لدعم الاتفاق وجهود الحل في أستانة، وأشار تشوركين إلى أن موسكو تعوّل على مشاركة مصر والسعودية والكويت والأردن وغيرها من الدول المعنية بالملف السوري، مشدداً على أن مصر يمكن أن تلعب دوراً مهماً في الإعداد للمباحثات.
ويبدو كلام تشوركين متوافقاً مع ما يكشفه مصدر ديبلوماسي روسي، مطّلع على تفاصيل الاتفاق، لـ«الأخبار»، عن وجود خطوط إضافية غير معلنة في الاتفاق، تعطي لمصر لاحقاً دوراً في المساهمة بمراقبة الهدنة. المصدر يوضح أيضاً أن الاتفاق يعطي روسيا «حصرية» الرد على الخروقات التي من الممكن أن تنتج من بعض الأطراف المشاركة في الاتفاق، كذلك يرافق تطبيقه تأمين خرائط توزع وانتشار لجميع الفصائل المسلحة الموقّعة عليه، والتي يقدر تعداد عناصرها بحوالى 60 ألف مسلح، لضمان عدم استهدافها في العمليات التي من الممكن أن تشنّ ضد تنظيمات إرهابية.
ويلفت إلى أن هوامش الاتفاق تطالب الدول الثلاث الموقّعة عليه بالعمل على تسهيل خروج «الجماعات الأجنبية» التي تحارب في سوريا، باستثناء التي تحارب «وفق اتفاقية رسمية مع الحكومة السورية». وهو ما بدا واضحاً في التلميحات التركية، عبر العديد من التصريحات، على ضرورة خروج «الميليشيات العراقية ومقاتليها» من سوريا، وفي مطالبة روسيا في المقابل بخروج المقاتلين الشيشان والايغور وغيرهم من صفوف الجماعات المسلحة.
ومن المتوقع أن تشهد الأيام المقبلة تطوراً ــ إعلامياً على الأقل ــ للخلاف بين تفسيرات «الفصائل الإرهابية» المستثناة من الاتفاق، في ضوء إصرار أنقرة على أن «وحدات حماية الشعب» الكردية هي خارج إطار الاتفاق بالمطلق، وهو ما أكده أمس كلّ من رئيس الوزراء بن علي يلدريم، ووزير خارجيته مولود جاويش أوغلو، بعكس ما أوردته عدة مصادر كردية، عن دعوة «حزب الاتحاد الديمقراطي» الكردي إلى أستانة.
ومع تقدم الجهود لتعزيز الاجتماع، أعلنت طهران، على لسان وزير خارجيتها محمد جواد ظريف، أن اتفاق وقف إطلاق النار يعدّ «إنجازاً عظيماً»، فيما أشار الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، خلال اتصال هاتفي مع جاويش أوغلو، إلى دعم الحلف للاتفاق وتثمينه لدور تركيا في التوصل إليه، وفق ما نقلت عنه وكالة «الأناضول».
(الأخبار)



عدد المشاهدات:1516( السبت 05:46:55 2016/12/31 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/03/2017 - 8:58 ص

فيديو

حي جوبر بعد استعادة جميع النقاط التي تسلل إليها إرهابيو جبهة النصرة

كاريكاتير

تابعنا على فيسبوك

فيديو| معركتان داميتان نشبتا في اللحظة نفسها بين 4 نساء وهذا ما حصل لهن شاهد...هل كانت مارلين مونرو وإليزابيث تايلور يحلقون دقنهم بالفيديو... وفاة فتاة أثناء بث مباشر على الإنترنيت أقامت علاقة جنسية مع تلميذها وابتسمت..؟! غرف لتفريغ حمولة الغضب؟ بالصورة/ بطاقة دعوة زفاف أردوغان.. مقابل 17 ألف دولار! رجل كبير بالسن ظنوه رجل ضعيف ففاجئهم.. شاهد ماذا فعل المزيد ...