السبت25/3/2017
م23:46:51
آخر الأخبار
هندرسون و بوين: بـ 200 مليار دولار..ابن سلمان حصل على الضوء الأخصر من ترامب لتتويجه ملكاً على السعودية.حسني مبارك حراً لأول مرة منذ ست سنواتمجزرة في حي الموصل الجديدة .. وعدد القتلى بالمئاتشاب يخترق موكب الملك عبد الله الثاني في المغربالمهندس خميس لوفد طبي إيطالي: الشعب السوري لن ينسى لفتتكم الإنسانية لبلسمة جراح المرضىمصادر مقربة من الأمم المتحدة: وفد الجمهورية العربية السورية إلى الحوار السوري السوري في جنيف قدم ورقة لمكافحة الإرهاببدء عودة نحو 2000 عائلة مهجرة من منازلها بفعل الإرهاب إلى بلدة الذيابية بريف دمشقوزير العدل يصدر ثلاثة قرارات تتضمن تشكيل لجان لتوثيق اعتداءات التنظيمات الإرهابية على نبع الفيجة وآثار تدمر وقرية المجدلالدفاع الروسية: تحرير الرقة لن يكون نزهة بالنسبة للتحالف الدولي "مايكل روبين": المرحلة النفسية لتقسيم تركيا اكتملت وأردوغان وصل إلى نهاية الطريق!!معاون وزير التجارة الداخلية ينفي اي نية لاستيراد زيت الزيتون؟برعاية رئيس مجلس الوزراء تنطلق غدا في دمشق فعاليات معرض (سيريا مود طريق التعافي ) للألبسة والنسيج . الجيش يُجلس أردوغان على "خازوق" حماة .. ودمشق أيضاًجبهات شرق العاصمة دمشق آمنة والجيش السوري يتحضّر في ريف حماةسعودي يرتكب جريمة مروعة في مصر؟ساطور وبركة دماء.. في إحدى الشاليهاتهكذا دحرت قوات الجيش السوري وحلفائه الإرهابيين في بلدة قمحانة في ريف حماة الشماليبالفيديو ..دبابة "تي-90" سورية تتحمل الإصابة بصاروخينوزارة التعليم العالي تعلن عن منح "للاناث فقط " مقدمة من جمـهوريـة الصين الشعـبيـة لدراسة المرحلة الجامعية الأولى في عدة اختصاصاتمركز القياس والتقويم يصدر نتائج امتحاني العمارة والمعلوماتية الموحدينإصابة عدد من المواطنين جراء قصف التنظيمات الإرهابية بالقذائف الصاروخية أحياء سكنية في دمشق ودرعاالجيش يعيد الأمن والاستقرار إلى بلدة كوكب بريف حماة و6 قرى بريف حلب ويؤمن خروج 5 آلاف مدني من مناطق انتشار “داعش”25 الف شقة سكنية قيد الإنجاز في دمشقوزير السياحة يحدد ضوابط تقاضي بدل خدمات منشآت المبيت والفنادق السياحيةوثائق 'سرية' قد تقلب مفهومك عن السكردراسة: لحبوب منع الحمل وظيفة أخرىباسل خياط: خضعت لعملية تجميلية.. وكنت أغار على هند صبري قبل انفصالناجلال شموط للمختار : الدراما وسيلة تسلية , والممثل السوري " نقّاق "يترك حذاءه المحشو بالذهب في مطار دبي ويسافر حافياًتعرّفوا إلى صفات المدير “الضعيف” في العمل!الأرض ستتعرض لعاصفة مغناطيسية شمسية غير مسبوقةمفاجأة مدوية من "ويكيليكس" بخصوص CIA وهواتف "iPhone"إعادة تشغيل «النصرة».. تمديد الحرب على سوريةمن أجل أن تعيش «دمشق» بهدوء!

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

حـديث الـنـاس >> خيوط اللعبة الإسرائيلية مع داعش في أهم ثلاث دول عربية

تحسين الحلبي | إذا كان من المؤكد أن يشكل كل انتصار للجيش السوري وحلفائه على داعش في حلب وتدمر والرقة انتصاراً للجيش العراقي على داعش في العراق والعكس صحيح فإنه من الطبيعي أن تشكل هذه الانتصارات انتصاراً للجيش المصري على داعش في سيناء وعلى الإرهاب الذي يستهدف مدن مصر أيضاً.

لكن الجميع يلاحظ أن مجموعات داعش وأنصار بيت المقدس تزداد في سيناء وتتعزز من خلال تحالفها مع داعش وأمثالها الموجودة في ليبيا بشكل يثير قلقاً للجيش المصري وللأطراف الليبية التي تحارب داعش على الأراضي الليبية.

ويبدو من مجمل الوضع الذي تتحرك فيه مجموعات داعش في سيناء أن العامل الإسرائيلي وطبيعته المعروفة وخططه السرية في تلك المنطقة تولد المزيد من قوة التحرك والعمل للمجموعات الإرهابية في سيناء. فإسرائيل لا تجد مصلحة لها في رؤية الاستقرار في مصر ولا في سورية ولا في العراق… فهي تقدم الدعم الشامل لمجموعات داعش عند حدود سورية الجنوبية علناً وتقوم بهذا العمل نفسه عند حدودها مع سيناء ومصر بشكل سري بل تزعم أنها تقدم لمصر عملاً مفيداً حين تسمح لها بنشر آلاف من القوات المصرية والمعدات الحربية في سيناء لمجابهة داعش لأن اتفاقية كامب ديفيد تحظر على الجيش المصري الانتشار في منطقة سيناء لأنها تخضع لقانون نزع السلاح وفيها مراقبون من الأمم المتحدة، والحقيقة أن إسرائيل انشغلت في السنوات الماضية بعقد صلات سرية وعلنية مع مجموعات داعش في جنوب سورية وأعلن وزير الدفاع السابق (يعالون) قبل أيام أن إسرائيل لها علاقات تعاون مع مجموعات داعش، فهل يعقل أن تتعامل إسرائيل مع داعش في سورية بطريقة مختلفة عن تعاملها مع داعش في سيناء أو في العراق أو في اليمن؟ وهل كانت إسرائيل ستسمح لدولة مثل مصر بنشر مئتي ألف من الجنود المصريين لتطهير سيناء من مجموعات داعش؟
إن من يطلع على سجل الأعمال الإسرائيلية العسكرية والتجسسية فلن يشك أبداً في الدور الإسرائيلي الذي يعمل من أجل أن تبقى (داعش) في هذه الدول العربية وأن تزداد قوة وتوسعاً لتدمير القدرات العربية وتمزيق هذه الدول.
ولا تخفي وسائل الإعلام الإسرائيلية مثل هذه الحقيقة حتى حين تستشهد بما يقوله المسؤولون في إسرائيل.
ففي مركز أبحاث (جروزليم للشؤون العامة) يقول (تسفي ما زال) سفير إسرائيل سابقاً في القاهرة إن تهريب السلاح لمجموعات داعش في سيناء من حدود ليبيا إلى مصر يصعب إن لم يكن من المستحيل منعه وكأنه يتحدث عن أهدافه ونياته تجاه مصر التي فرضت عليها اتفاقية كامب ديفيد شروطاً تحدد فيها عدد رجال الأمن الذين يسمح لهم بالعمل في سيناء التي تحولت إلى ساحة تآمر وابتزاز إسرائيلي لمصر.. ولذلك يتساءل المحللون في أوروبا عن الأسباب التي تجعل مجموعات داعش وغيرها تتجنب شن عملياتها في عدد من الدول العربية المتحالفة مع الولايات المتحدة، فالجميع يلاحظ أن داعش وغيرها لا يشنون عملياتهم إلا في دول ذات نظام حكم جمهوري رئاسي وعلماني- سورية- العراق- ليبيا- مصر- لبنان ولو كانت بعض هذه الدول صديقة للولايات المتحدة؟! وإسرائيل بدورها تدرك طبيعة هذه الخطة الأميركية وأبعادها التي توفر لها استكمال تحقيق مشروعها الصهيوني في الوطن العربي.
وهذا ما كشفه (يورام شفايتسير) في 28/9/2014 «مدير مشروع أبحاث الإرهاب والحرب ذات الكثافة المنخفضة» في معهد أبحاث الأمن القومي (INSS) في دراسة قال فيها: «إنه من المفضل لإسرائيل أن تتجنب القيام بأي حملة ضد داعش بل إنه من الواضح أن المطلوب من إسرائيل هو أن تبقى ضمن عوامل الظروف الدولية في هذا الموضوع».
ولذلك يتوقع المتفائلون أن تتحد الجهود السورية والعراقية والمصرية والإيرانية واللبنانية ضد إرهاب داعش عاجلاً أم آجلاً ما دام العدو واضحاً ومشتركاً.
الوطن



عدد المشاهدات:1038( الخميس 10:42:15 2017/03/02 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/03/2017 - 11:25 م

فيديو

حي جوبر بعد استعادة جميع النقاط التي تسلل إليها إرهابيو جبهة النصرة

كاريكاتير

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... وفاة فتاة أثناء بث مباشر على الإنترنيت أقامت علاقة جنسية مع تلميذها وابتسمت..؟! غرف لتفريغ حمولة الغضب؟ بالصورة/ بطاقة دعوة زفاف أردوغان.. مقابل 17 ألف دولار! رجل كبير بالسن ظنوه رجل ضعيف ففاجئهم.. شاهد ماذا فعل بالفيديو: كيف يمكنك إشعال شمعة بهاتفك الذكي؟ بالخطأ بث فيلم إباحي على قناة تليفزيون دينية المزيد ...