الأحد26/3/2017
ص10:13:5
آخر الأخبار
المونيتور: أملا في النجاة.. السعوديون يقفزون في عربة ترامب هندرسون و بوين: بـ 200 مليار دولار..ابن سلمان حصل على الضوء الأخصر من ترامب لتتويجه ملكاً على السعودية.حسني مبارك حراً لأول مرة منذ ست سنواتمجزرة في حي الموصل الجديدة .. وعدد القتلى بالمئاتهلال: محيط دير الزور سيكون خالية من الإرهاب قريباًالمهندس خميس لوفد طبي إيطالي: الشعب السوري لن ينسى لفتتكم الإنسانية لبلسمة جراح المرضىمصادر مقربة من الأمم المتحدة: وفد الجمهورية العربية السورية إلى الحوار السوري السوري في جنيف قدم ورقة لمكافحة الإرهاببدء عودة نحو 2000 عائلة مهجرة من منازلها بفعل الإرهاب إلى بلدة الذيابية بريف دمشقإيران...الإدعاءات الأمريكية عن المواجهة في الخليج اعتمدت على "تقارير كاذبة أو دوافع خفية"دي ميستورا يدعو إيران وروسيا والنظام التركي للحفاظ على نظام وقف الأعمال القتالية في سوريةالذهب يرتفع إلى 19500 ليرة لغرام 21 قيراطاً.. والصاغة تلزم محال الذهب بإبراز الشهادة الحرفية والترخيصأثار تسونامي رجال الأعمال الذين لم يسددوا قروضهم … 6150 متعثراً ممنوعاً من السفر.. وتحصيل 2.6 مليار ل.س هل سيكون الأردن منطلقا لحلف العدوان على سورية؟ ...بقلم : الباحث في الشأن السياسي طالب زيفا هل انهى صد هجوم دمشق عملية جنيف .. وما هي المفاجآت المقبلة في الملف السوري؟سعودي يرتكب جريمة مروعة في مصر؟ساطور وبركة دماء.. في إحدى الشاليهاتهكذا دحرت قوات الجيش السوري وحلفائه الإرهابيين في بلدة قمحانة في ريف حماة الشماليبالفيديو ..دبابة "تي-90" سورية تتحمل الإصابة بصاروخينوزارة التربية تدعو معلمي حلب للعودة لمركز عملهم الأصليوزارة التعليم العالي تعلن عن منح "للاناث فقط " مقدمة من جمـهوريـة الصين الشعـبيـة لدراسة المرحلة الجامعية الأولى في عدة اختصاصاتفشل عسكري وإعلامي لهجوم النصرة وفيلق الرحمن شرق دمشق....تقرير ديمة ناصيف دير حافر تفتح الطريق أمام الجيش السوري نحو مسكنة بوابة مدينة الطبقة25 الف شقة سكنية قيد الإنجاز في دمشقوزير السياحة يحدد ضوابط تقاضي بدل خدمات منشآت المبيت والفنادق السياحيةالأسبيرين يضاعف خطر الإصابة بنوبات قلبيةوثائق 'سرية' قد تقلب مفهومك عن السكرباسل خياط: خضعت لعملية تجميلية.. وكنت أغار على هند صبري قبل انفصالناجلال شموط للمختار : الدراما وسيلة تسلية , والممثل السوري " نقّاق "يترك حذاءه المحشو بالذهب في مطار دبي ويسافر حافياًتعرّفوا إلى صفات المدير “الضعيف” في العمل! «شاهد» هذه هي أخطر شجرة في العالم .. تتحول إلى سُمّ وتسبب العمى للأبد!!الأرض ستتعرض لعاصفة مغناطيسية شمسية غير مسبوقةهل تكون الرقة هي الفخ؟إعادة تشغيل «النصرة».. تمديد الحرب على سورية

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

فنـون ودرامــا >> الأب السوري بعدسة باسل الخطيب في وطن الإيمان بالأحلام

"الليلة وعلى مدى ما يقارب الساعتين كنت أتابع فيلم الأب.. كنت متوحداً مع كل لحظاته الموجعة .. أتابع مصائر شخوصه، أوجاعهم، أحلامهم وانكساراتهم .. حزن عارم غمرني .. حزن بدده إصرار الأب على أن يحمل وطنه في قلبه"

بهذه العبارات وعن طريق صفحته الشخصية على موقع الفيسبوك عبر النجم أيمن زيدان عن حاله وحال جميع من كان في صالة سينما سيتي وهو يشاهد العرض الخاص لفيلم الأب برعاية من سيريتل في ثان تعاون لها مع مخرج الفيلم .. المبدع باسل الخطيب بعد فيلمه الأخير سوريون.
الفيلم الذي أنتجته المؤسسة العامة للسينما وأدى النجم زيدان بطولته أمام عدسة الخطيب والذي أهدى فيلمه لمدينة حلب وشهدائها من أبناء الجيش العربي السوري ومن مدنيين أبرياء وإلى المخرج الراحل مصطفى العقاد.
الأب فيلم يروي في أحداثه المتتالية محاولة تأمين ابراهيم عبد الله (أيمن زيدان) لخروج أهل قريته وعائلته إلى مكان آمن بعد أن وقعوا في قبضة تنظيم داعش الإرهابي ومنهم من يتمكن من الهروب سالكين بذلك طريقاً آخر ليواجهون أحداثاً دموية في محاولة النجاة فتفتح بذلك خطوطاً أخرى في القصة مع شخصيات متعددة.
لم تكن شخصية الأب محصورة بمعناها الحرفي فلم تقتصر أبوّة شخصية ابراهيم على أفراد أسرته فحسب بل على كل فرد في القرية فكانت غايته حماية الوطن وحماية الثقافة الوطنية والإصرار على المواجهة حتى لو بالموت .. وهذا ما توضح أكثر للمشاهد في الدقائق الأخيرة من الفيلم وطبعاً لم تكن شخصية ابراهيم هي الشخصية الوحيدة في الفيلم التي مارست دور البطولة والغيرة على القرية وأهلها بل تعددت هذه الشخصيات وأبدع مؤدوها كعلاء القاسم، عامر علي، رنا كرم، وحلا رجب .. ولا ننسى أبداً إتقان يحيى بيازي وجمال شقير لتأديتهما دور قياديين في التنظيم الإرهابي.
الصورة كانت كما العادة .. صورة فنية غاية في الجمال، مليئة بالأحاسيس المرهفة والمؤثرة وأضفت الموسيقى التصويرية للموسيقار سمير كويفاتي أثراً هاماً وفعالاً في إيصال هذا التأثير للمشاهد.
سبق عرض الفيلم تكريم من سيريتل لأسرة العمل ومن بينهم الطفل يامن حيدر واحد من سكان إحدى القرى التي تم التصوير فيها والذي بترت ساقه على أيدي الإرهابيين .. الطفل الذي لفت اهتمام الخطيب ليصنع له خطاً درامياً في الفيلم.
حضر العرض عدد كبير من الإعلاميين والقنوات الإعلامية والفنانين وكان لنا بعض اللقاءات ..
الأستاذ علاء القاسم تكلم عن الفيلم قائلاً: " أهم مافي الفيلم أنه وثيقة ستبقى وتصل مع الزمن لأجيال قادمة تخبرهم ما حصل في بلدنا خلال سنوات الحرب الدامية ورسالة لكل العالم ليروا حقيقة مايجري في سورية الحبيبة".


الفنان عامر علي حدثنا عن أدائه لشخصية غسان قائلاً: " أحببت شخصية غسان واستمتعت بأدائها .. فهو غسان الضابط، الطبيب والأهم أنه إنسان بسيط محب .. شخصية أديتها بكل حب وإخلاص وهذا ما كان يفعله كل العاملين في الفيلم".


وعن دعم سيريتل ورعايتها للأعمال الفنية _ الدعم الذي شكره جميع الحضور وأكدوا على تقديرهم واحترامهم لما تقوم به في هذا المجال _ وضح لنا السيد ابراهيم برهوم مدير وحدة الشركات وكبار العملاء في الشركة عن سبب دعمها للأعمال الفنية بقوله: " ما نؤمن به ونعمل لأجله في سيريتل هو أن نكون جزء حقيقي وفاعل في المجتمع السوري بكل المجالات والنواحي الحياتية وانطلاقا من هذا المبدأ .. سيريتل تعمل على دعم الفن السوري ونجومه للتشارك وإياهم الفرح والنجاح".


نهايةً وبكل اختصار .. فيلم الأب عمل سينمائي يؤكد أن الانسان والفنان السوري سيظل مصراً على أن يمارس ثقافة الحياة بإصرار مدهش.



عدد المشاهدات:763( السبت 05:32:05 2016/12/24 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/03/2017 - 8:58 ص

فيديو

حي جوبر بعد استعادة جميع النقاط التي تسلل إليها إرهابيو جبهة النصرة

كاريكاتير

تابعنا على فيسبوك

فيديو| معركتان داميتان نشبتا في اللحظة نفسها بين 4 نساء وهذا ما حصل لهن شاهد...هل كانت مارلين مونرو وإليزابيث تايلور يحلقون دقنهم بالفيديو... وفاة فتاة أثناء بث مباشر على الإنترنيت أقامت علاقة جنسية مع تلميذها وابتسمت..؟! غرف لتفريغ حمولة الغضب؟ بالصورة/ بطاقة دعوة زفاف أردوغان.. مقابل 17 ألف دولار! رجل كبير بالسن ظنوه رجل ضعيف ففاجئهم.. شاهد ماذا فعل المزيد ...