الأربعاء22/2/2017
ص3:36:49
آخر الأخبار
داعش يوسّع سيطرته جنوب سوريا..والأردن يستنفر!الإدارة الأميركية هي أم الإرهاب.. نصر الله: سورية تجاوزت المرحلة الخطرة وأبواب الحل السياسي فتحتهل روسيا جزء من محور المقاومة؟ السيد حسن نصر الله يجيبمجزرة للتحالف الدولي بحق مدنيين في الموصلقدري جميل : وفد منصة موسكو سيشارك في جنيف المقبلأسماء وفد المعارضة إلى مؤتمر جنيف :مجلس الوزراء يعدل نسبة تخفيض استهلاك الوقود في الجهات العامة إلى 25 بالمئة ويوافق على تقديم سلفة مالية بقيمة 500 مليون ليرة للسورية للتجارةعباس: سورية كانت ولا تزال داعماً أساسياً لنضال الشعب الفلسطيني ولحقوقه المشروعةالبيت الأبيض: ترامب يحاول عقد "صفقة" مع روسيا في محاربة الإرهابروسيا تستبدل الصواريخ التي تستخدمها في سوريا بأخرى مجنحةمعرض سيريا مودا- رجعت أيام زمانالمركزي يحذر المخالفين ...قائمة بـ377 مخالف لأنظمة القطع الأجنبيالابتسامة أصبح سعرها نصف مليون.. الذهاب إلى طبيب الأسنان حالياً فوق قدرة المواطنمعركة كبرى تَنتظر سوريا قريبًا...السعودية : شفط دهون من بطن فتاة وحقنها في أردافها ينتهيان ببتر يديها وقدمهااكتشاف مرتكبي جريمة قتل وضبط عصابة سلب بقوة السلاح في حمصعراقية تروي فظائع داعش: اغتصبوني يومياً أمام أطفاليبالفيديو .. داخل معمل حيان للغاز بريف حمص الشرقي بعد استعادة قوات الجيش السوري السيطرة عليه التربية تقيم أول سباق للذكاء في سوريةانخفاض معدلات النجاح في كلية الفنون الجميلة.. وتكاليف المشاريع تصل لـ260 ألف ليرة سنوياًآخر خط دفاع داعشي بريف حلب الشرقي بقبضة الجيش السوريروسيا اليوم | اشتباكات عنيفة بين الجيش السوري والفصائل المسلحة على مختلف الجبهاتالإسكان تمهل المتأخرين عن السداد حتى 30حزيرانالمصالح العقارية تواصل خطتها الإسعافية بالتوازي مع تنفيذ مشروع الأتمتةثمرة نبات «الزنجبيل» تكافح فيروس الإنفلونزا وإلتهاب الشعب الهوائية إنفلونزا طيور جديد ...ولكن يقتل البشر فقط!مرح جبر: الغيرة هي سبب انسحابي من "باب الحارة" وزوجي أنقذني من الضياعتكريم نجلاء فتحي في مهرجان "أسوان لأفلام المرأة" مذيعة عربية تتصدّر شاشات الكيان الإسرائيلي.. من هي؟!مصر.. سرقة حذاء وزير الأوقاف عقب إلقائه خطبة جمعة بعنوان "الخوف من الله"لأول مرة أحدث صاروخ مضاد للدبابات يشاهد في سوريايل غيتس يقول الإرهاب الجديد سيقتل 30 مليون شخص في أقل من عام؟( هل يريد الأمريكان ، دَفْعَ الأمور ، إلى الهاوية ؟! )وداعا صديقي الغالي فيتالي تشوركن .... بقلم: د. بشار الجعفري

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

عـقـارات|استثمارات| سياحة >> اللاذقية "أسعار العقارات ترتفع مع إنتشار المخالفات"

يسجل سوق العقارات في محافظة اللاذقية ارتفاعاً كبيراً في الأسعار, وفي حين تنشط حركة الإيجارات مع قدوم المهجرين من المحافظات, تنتشر عمليات المضاربة في السوق العقاري,

 ولم تعد مسألة البيع والشراء مرتبطة بالعرض والطلب فقط، بل يحركها المستثمرين ليكون السوق أقرب إلى البورصة خصوصاً في ظل غياب الرقابة التشريعية للحكومة على المضاربة في الأسعار من جانب أصحاب الشقق السكنية والسماسرة


بحسب أصحاب المطاتب العقارية, يتراوح سعر المنزل في المناطق الشعبية بين 100 ألف إلى 125 ألف ليرة للمتر, بعد أن كان لا يتجاوز الـ 60 ألف متر, أما الإيجارات فتتراوح بين 35 ألفاً إلى 100ألف لمنزل غير مفروش من غرفتين وصالون في المناطق المتوسطة بينما المفروش يبدأ من 100 ألف وحسب طلب المؤجر، أما في مناطق أخرى فتتراوح الإيجارات بين 150 إلى 200 ألف في الشهر لمنزل غير مفروش.
ويصل سعر المتر من 75 الف إلى 200 في مناطق الشيخ ضاهر، وفي الكورنيش الغربي والأميركان وصل المتر لـ 500 ألف على العضم، طبعاً بحسب الإطلالة البحرية والخدمات الموجودة في البناء.

مازن عروس رئيس مكتب توثيق العقود في محافظة اللاذقية، أشار إلى وجود عدة إشكاليات في قانون الإيجارات الجديد رقم 20 لعام 2015، بالإضافة إلى ثغرة في الأوراق المطلوبة بمناطق المخالفات والسكن العشوائي, وبيّن عروس بأن عدد عقود الإيجار الموثقة لغاية تاريخه 27984 عقداً وهي أقل من العام الماضي لأن أغلبية العقود يتم توثيقها في محكمة الصلح، والموافقة الأمنية تحتاج فترة 15 يوماً لتصدر فيتم اللجوء للمخاتير أو المكاتب العقارية الخاصة لتوثيق العقد لمرة واحدة وعدم تجديده لكون دائرة التنفيذ تقوم بإخلاء المستأجر في أي وقت تشاء.
وكون العقد شريعة المتعاقدين فلا يوجد ضابط قانوني يلزم الأطراف بوضع الرقم الحقيقي للإيجار ما يؤدي لخسارة في خزينة الدولة، وأقترح أن يكون الرسم البلدي للعقد السكني بمعدل سنوي 5000 ليرة مقطوعة والعقد التجاري 10000 ليرة مقطوعة, ما يؤدي لإلزام الأطراف بذكر رقم الإيجار الحقيقي كون النسبة ممكن أن تكون أقل من الرقم المطلوب.

قصي عمار دكتور في كلية الاقتصاد قال أن سوق العقارات يخضع كبقية أسواق الاقتصاد الوطني إلى قوى العرض والطلب, ويضيف بأن سوق العقار ببداية الأزمة شهد ركوداً نسبياً في الأسعار ولكن الوضع تغير منذ عام 2013 وحدث ارتفاع مطرد للأسعار وخاصة في المناطق الآمنة (المنطقة الساحلية: اللاذقية و طرطوس)، بلغ خمسة أضعاف ما كان عليه قبل الأزمة, واستمر هذا الوضع في 2014, وحالياً لا يمكن شراء منزل بأقل من خمسة ملايين, كذلك لا يستطيع أحد استئجار منزل بأقل من 25 ألف ليرة شهريا كحد أدنى.

لا يجب إغفال المؤثرات الجانبية التي تم استغلالها لرفع أسعار العقارات,وأهمها حاجة المواطنين وسط غياب الرقابة الحكومية، مادفع للجوء إلى التسعير بدون عقلانية, بالإضافة إلى ارتفاع الدولار مقابل الليرة السورية الذي بات يعتمد في تسعير المنازل, كذلك قام التجار برفع أسعار مواد البناء مع الإقبال على تشييد أبنية وطوابق إضافية، حيث انتشرت المخالفات بسرعة غير متوقعة, وتضاعفت تكاليف البناء حوالي عشرة أضعاف، ووصلت تكلفة المتر على الهيكل إلى حدود 40000 ليرة، فيما كانت قبل الحرب بحدود 4000 ليرة.

في الوقت الراهن (منذ صيف 2016)، يشهد سوق العقارات على مستوى المنطقة الساحلية (اللاذقية وطرطوس) جموداً كبيراً في حركة البيع والشراء، في حين مازالت عمليات التأجير تشهد ارتفاعات شاهقة وكبيرة في الأسعار، ويبدو أن مشكلة سوق العقارات لن تجد طريقها للحل خلال المدى المنظور ما لم يستقر سعر صرف الليرة، وعودة النازحين إلى مناطقهم للتخفيف من طلب العقارات في المناطق الآمنة.

ويكمن الحل الجوهري في لجم قوى السوق المتمثلة حالياً بأصحاب المكاتب العقارية والسماسرة والملاك, وتفعيل القانون رقم 15 للعام 2012 الذي يسمح بتأسيس شركات تمويل عقاري وشركات إعادة تمويل عقاري خاصة أو مشتركة, واضطلاع وزارة الأشغال العامة والإسكان بدورها في معالجة الحالة العقارية المتردية، لجهة تأمين السكن للمواطن, وتنظيم أعمال التطوير العقاري وإمداد قطاع الإسكان والتعمير بما يلزم من الأراضي المعدة للبناء، ومعالجة مناطق السكن العشوائي وتأمين الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط وتسهيلات ميسرة.

المصدر: تشرين



عدد المشاهدات:1356( الاثنين 14:18:44 2017/01/02 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/02/2017 - 1:53 ص

فيديو

بالفيديو .. داخل معمل حيان للغاز بريف حمص الشرقي بعد استعادة قوات الجيش السوري السيطرة عليه   

كاريكاتير

 

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو - أنجلينا جولي تأكل العناكب والحشرات! رئيس أذربيجان يعيّن زوجته نائباً له! بالفيديو- لحظة رفض لوبن الدخول الى دار الفتوى للقاء المفتي اللبناني فيديو لشبح سحب شاباً من قدمه أثناء نومه! بالفيديو: جلسة يوغا مع مدربّها الشخصي تأخذ "منحى حميمًا"... وحبيبها يراقبها سرا! الطالبة ثريا كولمان ملكة جمال ألمانيا لعام 2017 بالفيديو...معاناة طفلة وضعتها أمها في إبريق الشاي لنشر صورتها على "فيسبوك" ؟ المزيد ...