الجمعة26/5/2017
ص12:6:26
آخر الأخبار
مسؤول أميركي دعا لمعاقبة قطر إذا لم تغير سلوكهاالبنتاغون: مقتل أكثر من 100 مدني بقصف أمريكي على الموصلوثيقة ...توضح تكاليف زيارة ترامب للسعودية ؟لقاءات "دافئة" بين وزير إسرائيلي ومسؤولين خليجيين في الأكوادورالجعفري: الأمم المتحدة فقدت مصداقيتها..سورية أفلشت مخططات الدول الداعمة للإرهابوزير الداخلية يتفقد قسم شرطة القابون.. النصر الأكبر تطهير سورية من الإرهابالأسرى السوريون والفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي يواصلون “معركة الحرية والكرامة”ماذا بعد جنوب (الغوطة) وشرقها؟....حسان الحسن سيناريوهان لا ثالث لهما بعد زيارة ترامب الى السعوديةأنقرة تهدد الولايات المتحدة : قد تصيب الصواريخ التركية الأمريكان في سوريااستيراد التمور من العراق وإيران والجزائر"التجاري" يرفع سقف السحب اليومي إلى 35 ألف ليرةخط الزلازل... خط العجائب .....بقلم نبيه البرجيقطر تواجه ثاني اخطر ازمة في تاريخها.. حملة “رباعية” سعودية مصرية اماراتية بحرينية تربطها بالإرهاب..هل يوجد ضوء اخضر “ترامبي” للتغيير؟ تفاصيل مثيرة فى مقتل سيدة مصرية على يد شقيقة زوجها.. تعرف عليهالبنان.. مقتل جنين في بطن والدته بعد تلقيها طعنات من خادمتها الاثيوبية!بالفيديو ..عناصر الهندسة في الجيش العربي السوري يعثرون على صواريخ أمريكية وقذائف إسرائيلية في حي الوعر بحمصارهابية حمص: وضعت العبوة في حافة نقل متجهة الى حي وادي الدهب مقابل مبلغ 100 الف ليرةالعدل: 26 آب المقبل موعد الامتحان التحريري لمسابقة المعهد العالي للقضاءبالفيديو ....حوار مع العقيد الركن عماد إلياس رئيس دائرة التجنيد الوسيطةالجيش السوري يعزل مسلحي جيش الإسلام وغيره في القلمون الشرقي ويسيطر على كامل ريف حمص الجنوبيهام...انطلاق عمليات "الفجر الكبرى" للجيش السوري وحلفاؤه قبل ايام وهدفها السيطرة على الصحراء الشرقية وتحريرها من داعشتقنية حديثة لتشييد الأبنية السكنية في سوريا"الإسكان" تطرح 1150 مسكناً للإكتتاب العام بضاحية الفيحاءكيف تُقيّم نسبة الكوليسترول وتخفضها؟إحذري وضع العطر قبل الخروج في الشمس، فهذه الخطوة أخطر مما تظنين!الموت يغيب الموسيقار الكبير سهيل عرفة عن عمر ناهز 82 عاما بعد صراع مع مرض عضال جلال شموط في أربعة أعمالقائد طائرة يرفض الإقلاع بسبب شبكة "WIFI جهادية"بـ 16 ساعة و44 دقيقة.. الجزائر أطول ساعات صيام بالعالم العربيروسيا بصدد تصدير "السفن الطائرة"ما يتم نشره وحذفه.. تفاصيل الشهادة والتحرير .... بقلم د. عبد اللـه الغربيشعبان خلال مؤتمر “الحرب على سورية.. تداعياتها وآفاقها: ضرورة إيجاد آليات عمل جدية لمكافحة الفساد ومحاسبة حقيقية للمفسدين
علوم وتكنولوجيا >> جامعة ألمانيا تمنح العلامة التامة لسوري قدم مشروعا لإعادة إعمار سوريا

لم تغب اللمسة الدمشقية المعمارية في المشروع الذي قدمه طالب سوري في جامعة هانوفر الألمانية والذي يتناول إعادة إعمار المدن المدمرة في الحرب في سوريا.

ماهر دعبول هو شاب سوري من دمشق. درس الهندسة المعمارية في سوريا حتى وصل إلى السنة الخامسة. وبسبب ظروف خاصة به، لم يتمكن ماهر من متابعة دراسته. مما اضطره للسفر إلى ألمانيا لمتابعة مسيرته الدراسية. تعلمَ اللغة وسعى في سبيل الحصول على تأشيرة دخول. وواجه معوقات كثيرة منعته من متابعة مشواره، كانت أبرزها معوقات مادية. إذ كان يتوجب عليه دفع مبلغ 8000 يورو ليتمكن من الحصول على تأشيرة دخول لألمانيا.

عندما وصل الشاب السوري البالغ من العمر 26 عاما إلى ألمانيا، كان نظام التعليم يقضي بأن يبدأ من جديد وأن يعود إلى أول سنة في الجامعة، ما يعني أنه قد يخسر أربع سنوات دراسة له في سوريا. لكن ماهر طلب من أساتذة الجامعة أن يجروا له اختباراً لكي لا يعيدوه للسنة الأولى، مبديا استعداده للقيام باختبار مع جميع أساتذة الجامعة. وبالفعل أثبت ماهر قدراته، ليتيح له الأساتذة في الجامعة فرصة متابعة دراسته في سنة التخرج في ألمانيا دون أن يبدأ من الصفر. وضمن مشروع تخرجه قدم ماهر فكرة لإعادة إعمار سوريا بشكل عصري لكن مع الحفاظ على طرازها الدمشقي، وهذا ما أعجب الأساتذة جميعهم، لينال بذلك العلامة الكاملة،  ليكون وهو ما لم يسبقه إليه أي من طلبة دفعته.

لهذا نال مشروع ماهر العلامة التامة

وفي حديثه لموقع "فير دي إر فور يو" قال ماهر ": "في ألمانيا تحديداً لا يحق للطالب اختيار موضوع مشروع تخرجه، بل يكون موضوعاً أمام خيارات عدة، ومن المفروض عليه اختيار واحد منها. إلا أنني تكلمت مع أساتذي في الجامعة بأنني أرغب في تقديم شيء لبلدي، لربما يكون هذا لبنة لإعادة إعمار سوريا فوافقوا على ذلك"

 وما أثار إعجاب الأساتذة أن ماهر لم يغيّر الطراز المعماري في سوريا لكنه طوره مع المحافظة على الإيجابيات والابتعاد عن السلبيات. مثلا إعادة تخطيط نظام السير في الحارات القديمة بما يتناسب مع متطلبات العصر الحديث دون أن يضر بالعناصر الدمشقية. وفي هذا الصدد يضيف ماهر بالقول "في البداية أنا حلّلت دمشق تخطيطياً وربطت المناطق ببعضها، ثم انتقلت إلى بنية البيت الواحد. وحاولت أن أحافظ على المراكز الأساسية في المدينة كالجامع الأموي أو سوق الحميدية لما له من رمزية خاصة لدى السوريين".

طراز دمشقي وخبرة ألمانية

 وعن أهم ما يميز المشروع يقول ماهر:" قد نضع مشاريع كثيرة لإعادة إعمار سوريا لكننا في النهاية قد نخلق شيئاً لا يمت لبيئتنا بصلة. ربما هذا ما يميز مشروعي، ربما هناك الكثير من المشاريع الرائدة في سوريا والتي تتسارع دول عدة لإقامتها فيها لكنها في النهاية تكون مفصولة عن بلدها الأم".

ويعتقد ماهر أن وجود السوريين في ألمانيا، سيساعدهم على كسب المزيد من الخبرات، ما يعينهم فيما بعد على بناء بلدهم. ويضيف ماهر بالقول: "ألمانيا هي بلد تعرف تماما معنى الحرب والدمار لأنها نهضت من وسط هذا الخراب وصارت من أرقى دول العالم".

(يمنى الدمشقي)



عدد المشاهدات:6421( الأربعاء 06:05:54 2016/12/28 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 26/05/2017 - 11:50 ص
كل عام وانتم بخير

 

فيديو

عناصر الهندسة في الجيش العربي السوري يعثرون على صواريخ أمريكية وقذائف إسرائيلية في حي الوعر بحمص

كاريكاتير

..........................

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

قفزت على غطاء محرك سيارتها لمنع سرقتها ترامب يمازح البابا فرنسيس الذي يرد بضربه بطريقة مضحكة بالفيديو ...انقاذ كلب من بين يدي كنغر "اهوج"؟ كلب يقتحم نشرة الأخبار ويفاجئ مذيعة روسية للمرة الثانية...ميلانيا تحرج ترامب فور وصولهما إيطاليا.. شاهد ! مشاجرة بين طبيب وممرضة داخل غرفة العمليات +18 - ترامب يرقص مع عراب داعش؟ المزيد ...