الجمعة 25/7/2014 1:58:13 ص
   شهيدان وعشرات الجرحى باشتباكات مع الإحتلال عند معبر قلنديا     البطريرك الراعي: الحرب على سورية عبثية وعلى المجتمع الدولي العمل على إنهائها     نهاية الحلم الإسرائيلي... أم نهاية «حماس»؟....بقلم سامي كليب     37 شهيداً فجر الخميس وحصيلة العدوان على غزة 736 شهيداً وأكثر من 4600 جريحاً     القاضي الشرعي الأول بدمشق يدعو إلى التماس هلال شوال عند غروب الأحد     وزير الاعلام : ما كان العدوان على غزة لولا «دعم» دول النفط العربي!     الحكومة السورية الجديدة.. ما هي أبرز التكهنات و الترشيحات ؟     "داعش" ترسم حدود "إسرائيل" على الفرات....بقلم د. نسيب حطيط     معلومات تكشف حقيقة ما جرى في العراق خلال الفترة الماضية والتورط التركي     سوريا ..أرض "الجهاد" لفاقدي البصيرة والبصر!      رحلات بين أوربا نحو سوريا عبر مطارات الجزائر.     تراجع أسعار الذهب لليوم الثاني على التوالي جراء صعود الأسهم الأمريكية     ارتقى.. لم يرتق.. سيرتقي.. ؟ ...ديب علي حسن     "داعش" يمنع أرامل قتلاه من العودة إلى بلادهن ....كتيبة نسائية تبحث عن زوجات للدواعش!؟     سعودي اختلف مع مديره على الدوام.. فطارده بالساطور     بالفيديو - يقتل رفيقته لمجرد الشك في رنين هاتفها     سوق دمشق للأوراق المالية تعقد الاجتماع السنوي لهيئتها العامة.. وزير المالية: الاستثمار في السوق الأفضل لضمان الأموال      خبير اقتصادي سوري: انتصارات الجيش السوري من أهم العوامل التي حمت الليرة السورية     بالصور: ’’داعش’’ يفجر مرقدي النبي يونس والنبي دانيال عليهما السلام في الموصل شمال العراق     دمشق - حي التضامن : لحظة قنص احد الارهابيين بنيران الجيش السوري     التعليم العالي: الدورة الامتحانية الإضافية لطلاب المرحلة الجامعية الأولى 17 آب المقبل     النقل تحدد الفترة بين 3 و28 آب موعدا لمفاضلة ثانوية النقل البحري في اللاذقية وطرطوس     القبض على أحد تجار المخدرات وضبط 550 ألف حبة كبتاغون     ملخص | استهداف أوكار للإرهابيين في ريفي حمص وحلب والقضاء على مرتزقة بدير الزور وريف دمشق     صور وفيديو/ فولكس فاجن تزيح الستار عن جيتا 2015 الجديدة     صور وتفاصيل/ تويوتا تكشف رسمياً عن كامري 2015     وزارة السياحة تتلقي شكاوى المواطنين حول الخدمات المقدمة في المنشآت السياحية على الرقم 137- 011      أجرة الشقة في حماة أغلى من طوكيو     7 أشياء لا تعرفها عن البيض     ما لا تعرفه عن الزنجبيل     خنزير يقفز من شاحنة متوجهة الى المسلخ بالصين     ماريجوانا مجاناً لمن يدلي بصوته في انتخابات كاليفورنيا     (الحقائب - ضبوا الشناتي)..الوجــــــع الســـوري....فؤاد مسعد     «رسمياً»... مطالبة بإصدار طابع بريدي باسم الوسوف     6 خطوات سهلة لتنال حياة مهنية ممتازة     صور | أغرب حادثة سرقة في العالم     بالفيديو.. العثور على فتحة ثانية في روسيا تشبه فتحة نهاية العالم      بالفيديو .. هاتف جوال يلقن شابا اعتدى عليه درسا     معركة ميسلون… فاتحة الثورة السورية الكبرى والرد المدوي على أطماع الغزاة الفرنسيين في سورية....بقلم فادي أحمد     دي ميستورا في دمشق قريباً هل يتحدى رعاة الإرهاب وينطق بالحق؟ ...نعيم إبراهيم   آخر الأخبار
اّخر تحديث  25/07/2014 - 12:31 ص
صباح الخير سورية

خبر جديد
مقالات مختارة
كاريكاتير

المواضيع الأكثر قراءة
ترتيب موقعنـــا عالميــــا

 

اجتماع "الأصدقاء" في الأردن: شرم شيخ جديد ...يونس عودة


لم يكن اجتماع أحد عشر وزيراً للخارجية، لدولٍ أعلنت عداءها لسورية منذ اليوم الأول لرفضها الخضوع للإملاءات الأميركية في نيسان 2003 مفاجئاً في قراراته المعلنة والمبطنة، لا سيما تلك المتعلقة بالتهديد والوعيد وعظائم الأمور إذا لم تنفذ الرغبات الأميركية، والشهوات التركية - الخليجية بأن يكون لحكامها مكانة بين الجواري الأوروبية، بعد الحظوة "الإسرائيلية" المبتغاة مهما بلغ منسوب سفك الدم السوري.

وبغض النظر عن المواقف المتناقضة التي حملها البيان الختامي إلى حد يعتقد القارئ أن أحد عشر شخصاً مرَّر كل منهم مبتغاه وأحقاده، وبغض النظر عن المضامين التناحرية بسبب قلة الإدراك السياسي للطفيليات من جهة، وللحبكة الخبيثة التي طرزها أصحاب السطوة والقوة من جهة أخرى، فمن حيث الشكل والحضور ثمة مؤشرات مهمة، إذ إن الاجتماع وهو السادس من نوعه، لم يحضره سوى 11 دولة، أي أقل بـ97 دولة من حضور الاجتماع الأول في تونس الجريحة والمتألمة قبل سنة وثلاثة أشهر، والذي نجم عن تحشيد عالمي ركنه الأساسي التضليل الأميركي - التركي - "الإسرائيلي" - الفرنسي، والأحقاد السعودية - القطرية الناجمة عن العُقد الدونية، أي بعملية حسابية بسيطة خسر أصحاب المشروع التدميري الغالبية العظمى من الدول "المغشوشة"، والتي كانت ضحية الكذب والمداهنة وحقائب الإغراء الشريرة، واكتشاف بعض الدول المغلوب على أمرها أن وجودها في مثل تلك الاجتماعات ما هو إلا من باب التعداد أو الخضوع الأعمى لتحالف شاذ عن الحق والعدالة والديمقراطية، كما لا يجوز نسيان تبدد ما يسمى "المجلس الوطني"، الذي اختير آنذاك في تونس ممثلاً للشعب السوري من قبل أميركا وتركيا، وببصمة خليجية.

ومن حيث الشكل أيضاً، فإن لمحة سريعة على الدول العربية الملزمة برضاها أو رغماً عنها، يتضح أنها الدول نفسها التي كونتها الإدارة الأميركية في شرم الشيخ المصري عام 1996، بعد تنامي روح المقاومة في الدول العربية والإسلامية، ومنحتها تسمية "دول الاعتدال العربي"، أي بتسمية أوضح؛ الدول التي تنفذ المشروع الأميركي في مواجهة قوى المقاومة والرافضة للإذلال والاحتلال.

وثمة بالطبع من يسأل: ألم تحصل تغييرات في النظرة إلى الأمور بعد "التخريف" العربي؟ ليجيب من تلقائه: إن هؤلاء هم أنفسهم، وما يزالون، دمى، وإن تغيّرت وجوه البعض أو تغير مسمى لواحد لا أكثر.

لذلك يمكن فهم الوظيفة التي يقوم بها النظام الأردني الذي تم اختيار الأرض التي يحكمها لتكون مكاناً للاجتماع الأخير لأعداء سورية، سيما أن واشنطن ألزمت قادة "الإخوان" بالهدوء قبيل الاجتماع، بموازاة استهتار النظام بمشاعر غالبية الشعب الأردني المؤيد لسورية ضد ما تشهده من إرهاب، وهناك من يؤكد أن الإدارة الأميركية هي التي ألزمت النظام بطلب تموضع بطاريات صواريخ "باتريوت" في الأردن بزعم تعزيز الدفاعات الجوية، من دون أن يعلن من ستواجه هذه الصواريخ التي سيديرها الأميركيون حتماً، وبالطبع لن تكون في مواجهة الطائرات "الإسرائيلية".

خلاصة القول، إن اجتماع الأردن الذي كرر التهديد الممجوّج بتسليح المعارضة بأسلحة فتاكة، لم يقدم فكرة للحل السياسي الذي تحدث عنه، إنما نثر مزيداً من النفط السائل والمسيل على النار السورية، من خلال الخلاصة التي جهد الجهابذة في التوصل إليها، وهي حكومة انتقالية بصلاحيات كاملة، من ضمنها الرئاسية، والسيطرة على الأجهزة الأمنية والعسكرية كلها، ليصلوا إلى تحديد تبني دستور جديد كختام لعمليتهم الانتقالية الموهومة، من دون أن يسألوا الشعب السوري عن رأيه وطموحاته.

جملة تصدّرت بياناً للقوى الوطنية في الأردن، اختزلت ما اعتبرته طفح الكيل: "لا أهلاً ولا سهلاً.. لا بالضيوف ولا بالمضيفين".
سورية الآن - الثبات


   ( الخميس 2013/05/30 SyriaNow)  
إن التعليقات المنشورة لاتعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي موقع "سوريا الآن" الذي لا يتحمل أي أعباء معنوية أو مادية من جرائها
ملاحظة : نعتذر عن نشر أي تعليق يحوي عبارات "غير لائقة"
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check

 طباعة طباعة     عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية    مشاركة  

من المحـافـظـــات
من هـنــا وهـنـــاك


بالفيديو ...أكثر 8 أشخاص محظوظين في العالم

فيديو/ انهيار صخري على طريق سريع يسقط 30 قتيل وجريح

بالفيديو شاهد كرات ضخمة من البرد تفاجئ رواد شاطئ

بالفيديو.. إعلان لشركة سامسونغ يسخر من هاتف آبل "آيفون 6" الذي لم يظهر بعد

بالفيديو ... عراك بين نواب البرلمان الأوكراني

بيونسيه تطالب زوجها بدفع 3.7 مليون يورو لقاء كل مرة يخونها بها

انتخاب ملكة جمال العالم للصم
...اقرأ المزيد