السبت24/6/2017
م17:0:55
آخر الأخبار
نيويورك تايمز: محمد بن سلمان متهور ويتبع سياسة خارجية متشددة ولا يصلح للقيادةقرقاش: تسريب "المطالب" مراهقة قطرية لإفشال الوساطةخطباء "داعش" ينسحبون من مساجد تلعفر؟!الأزمة الخليجية: إلى ما بعد "الأزمة السورية"!وزارة الداخلية: لن يُسمح بالتساهل أو التسامح في تنفيذ توجيهات الرئيس الأسد.. الإدارة المحلية تدعو المحافظين إلى إيلاء الأهمية القصوى لتطبيقمعارك درعا تنتظر اتفاقاً «روسياً ــ أردنياً»: تفاهم «مبدئي» على أمن مناطق «تخفيف التصعيد»عدد من أعضاء مجلس الشعب يطالبون بإعادة دراسة مهام بعض لجانه واختصار عددهاحداد: لم يعد أحد قادرا على تغطية التنظيمات الإرهابية في سوريةأكثر من 7000 من مواطني رابطة الدول المستقلة مطلوبون بتهم الإرهاب إسطنبول.. انفجار ضخم بخط إمداد غازالحمو: المستهلك سيلمس انخفاضاً في الأسعار للنصف بعد مرسوم خفض الرسوم الجمركية يازجي: لن نسمح بأي تجاوزات لضوابط الأسعار للمنشآت السياحيةهل تستطيع واشنطن وقف التعاون العراقي ــ السوري؟ ....حميدي العبداللهأربعة محاور تشكل نقطة الصراع الدولي على المعابر الحدودية في سوريا .. بقلم نضال حمادة إدانة أميرات خليجيات بمعاملة مستخدمين كالعبيد في بلجيكاكشف ملابسات الجريمة التي ضجت بها مصياف .. الأم هي من قتلت ابنتهاموظفة سابقة في “الائتلاف” : الجيش السوري هو الوحيد القادر على إعادة تنظيم سورياالولايات المتحدة الامريكية تحرم المعارض رضوان زيادة من اللجوء السياسي بسبب دعمه للجماعات الارهابية إعلان أسماء المقبولين للتقدم إلى مسابقة المصارف العامة في 15 و22 تموزفتح باب القبول لمتفوقي التعليم الأساسي بالمركز الوطني للمتميزين الجيش يتصدى لمحاولة إرهابيين الاعتداء على نقاط عسكرية بريف دمشق..القضاء على عدد من إرهابيي “داعش و النصرة” بدرعا ودير الزور وأرياف الرقة وضربات روسية من دون «إخطار» واشنطن: الجيش يقترب من حدود دير الزورتحضيراً لمرحلة إعادة الإعمار.. سورية تبحث مع إيران وجنوب افريقيا التعاون في قطاعات السكن والطاقة والكهرباءإسكان حلب: تخصيص 1739 مسكنا للمكتتبين على المشاريع السكنيةمشروبات لتنظيف الجسم وإزالة السموم في رمضانبعد هذه الفوائد، ستتحملون رائحة الثوم "الهيبة" 2018 من دون أحد أبطاله..نادين خوري للمختار : أنا " سارقة " والحمدلله أني لم أتزوج"ساحر النساء" يتغزل في ميلانيا ترامبمقتل خمسة أشخاص في حديقة مائية بتركيامخدرات وبكتيريا قاتلة: الخبراء يكشفون مدى قذارة النقودفيسبوك يحمي صور "البروفايل"الشعار: لن نتساهل في قمع أي مخالفة أو مظهر مسيء للوطن أو المواطنالمقداد: نجري اتصالات حول تفاصيل مناطق تخفيف التوتر ولن نسمح بتمرير ما يمكن لأعداء سورية الاستفادة منه

لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

سوريا في مواجهة الارهاب >> معركة وادي بردى... تفاصيل ميدانية..... بقلم نضال حمادة - العهد

العهد| يشنُّ الجيش السوري مدعومًا من حلفائه في المقاومة هجومًا كبيرًا لاستعادة منطقة وادي بردى الاستراتيجية، وتشهد المنطقة معارك عنيفة منذ ثلاثة أيام وضغطًا كبيرًا على المجموعات الارهابية المتمركزة هناك 

ما فتح الباب أمام اتصالات لتأمين تسوية للمسلحين المتواجدين في المنطقة، وذلك على الرغم من الصيحات العالية في الاعلام الداعية للصمود والصادرة من مشايخ الوهابية المتواجدين على بعد الاف الاميال في السعودية والكويت.
تتألف منطقة وادي بردى من أربع عشرة قرية، تسع قرى منها تحت سيطرة المسلحين التابعين بأغلبهم لجبهة النصرة ومن ثم لجيش الاسلام، بينما يسيطر الجيش السوري على خمس قرى في الوادي، وتحيط بهذه القرى الجبال من الجهات الاربع، ويوجد فيها قطاعات عسكرية من الحرس الجمهوري السوري بينما تتمركز المقاومة في منطقة الزبداني ومضايا، وتمتاز منطقة وادي بردى بموقع استراتيجي وسطي يجعل الجهة المسيطرة عليها قادرة على التحكم بأكثر من محور في سوريا وعلى طرفي الحدود السورية اللبنانية، وقد ازدادت اهمية منطقة وادي بردى بعدما سيطر تنظيم "داعش" على مدينة تدمر وتوجه شرقا نحو مطار تي 4 وبلدة القريتين في الريف الشرقي لحمص، وتكمن اهميتها بما يلي:
1 وجود نبع مياه عين الفيجة الذي يغذي غالبية أحياء دمشق بمياه الشفة
2 يصل وادي بردى بين الزبداني ومضايا من ناحية الغرب ويشكل مدخلا للعمق اللبناني من جبال القلمون ومدخلا على البقاعين الاوسط والغربي من الزبداني
3 يشكل وادي بردى منطقة تواصل جغرافي بين رنكوس وباقي قرى ووديان القلمون من ناحية الشمال، وتعتبر جبال رنكوس مركز تواجد النصرة بقيادة ابو مالك التلي وجبال رنكوس تشكل منطقة صعبة التضاريس ومتداخلة مع القرى، وهي ايضا شكلت وتشكل مفتاح التهريب والمهربين بين سوريا ولبنان عبر عرسال .
4 عبر الشرق يشكل وادي بردى نقطة وصل بين قدسيا والهامة فيعتبر بذلك ثغرة امداد وتسلل للمسلحين نحو العاصمة السورية دمشق.
5 بعد وصول تنظيم داعش الى مشارف القريتين في ريف حمص الشمالي تشكل منطقة وادي بردى تحت سيطرة المسلحين نقطة نفوذ موضوعية لـ"داعش"، الذي يحاول التسلل الى طريق حمص دمشق ويرسل عناصر استطلاع في الطريق الصحراوي عبر منطقة جيرود باتجاه الطريق القديم بين حمص ودمشق.
في السياق، تشير مصادر اهلية في منطقة البقاع الى وجود كميات كبيرة من السلاح والذخائر لدى المسلحين في وادي بردى كون المنطقة ممر تهريب بين لبنان وسوريا، وقد خزنت جبهة النصرة كميات كبيرة من الاسلحة والذخائر التي حصلت عليها من مهربين لبنانيين وسوريين ومن مستودعات مهين التي سيطرت عليها قبل ثلاثة أعوام لفترة قصيرة، ويقدر عدد المسلحين في المنطقة بين ستمئة وثمانمئة مسلح، من بينهم عشرات الاجانب من الأردنيين والسعوديين واللبنانيين، وتشير بعض المصادر الميدانية الى وجود بعض عناصر خلية الضنية في المنطقة.
المصادر الميدانية اشارت ايضا الى اتصالات جرت بين ممثلين عن الدولة السورية وبعض وجهاء المنطقة لانجاز تسوية على غرار التسويات التي تحصل في مناطق ريف دمشق، غير أن هذه التسويات تصطدم لحد الآن برفض تنظيم "جيش الاسلام" الذي ينتشر في الغوطة الشرقية وتحديدا في دوما، وتشير المصادر الميدانية ان قيادة جيش الاسلام المتمثلة بعصام البويضاني تعتبر سقوط وادي بردى في هذه الظروف مقدمة لانهيار دوما كون جماعة "جيش الاسلام" تشكل القوة الثانية بعد "النصرة" في تلك المنطقة وفي حال وافقت على التسوية في وادي بردى سوف يطالبها الكثيرون في دوما بالقيام بالشيء نفسه في مدنهم.
 



عدد المشاهدات:4470( الأربعاء 23:30:47 2017/01/04 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/06/2017 - 4:33 م

فيديو

من سيطرة الجيش السوري على كتل ابنية غرب وادي عين ترما بالغوطة الشرقية

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

واقعة نادرة .. حيّة سامة تلدغ فتاة في فمها "لم تمت ووقع لها ما هو أغرب" بالفيديو.. تشاجر مع زوجته فقلب حافلة ركاب! بالفيديو... موظف متهور ينتقم من مديره بهذه الطريقة!! بالفيديو...تمساح ينقض على رأس رجل بشكل مريع عمل بطولي من مصري ينقذ محطة وقود من الاحتراق (فيديو) إيفانكا ترامب تحرج سيناتور أمريكي حاول احتضانها بالفيديو...رياضية تتعرض لموقف محرج أثناء القفز المزيد ...